آلاف الطلبة يحتجون ويعلنون مقاطعة الدروس.. قرار بنموسى يُحيي الاحتجاجات داخل الجامعات المغربية

أحيّت خطوة وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بن موسى، النفس الاحتجاجي بزخم كبير في مختلف الكليات التابعة للجامعات المغربية، إذ خرج الطلبة، اليوم الاثنين، في وقفات ومسيرات احتجاجية تطالب الحكومة بالتراجع عن قرار تحديد سن المرشحين لاجتياز مباريات توظيف الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين في 30 عاما.

وبشكل غير معهود منذ سنوات، خرج الآلاف من الطلبة للاحتجاج في مختلف المؤسسات الجامعية المغربية، بما في ذلك الكليات الموجودة في المدن الكبرى للملكة، معلنين مقاطعة الدروس والامتحانات إلى حين تراجع الوزير المكلف بقطاع التعليم عن قراره الذي اعتبروه "غير دستوري" و"غير قانوني"، ويمثل إقصاء لفئة كبيرة من الشباب المغاربة.

وتسبب هذا القرار في العديد من الاحتجاجات، من بينها مسيرات وسط الشارع العام انطلقت من مدينة فاس مساء يوم الجمعة الماضي، أي في اليوم نفسه لنشر الأكاديميات الجهوية لإعلانات المباريات، قبل أن تنتشر في العديد من مدن المملكة، ويوم أمس الأحد أخذت منحى آخر بتوجه العديد من الشبان الغاضبين إلى مديريات التعليم التي نظموا أمامها وقفات احتجاجية.

وفي الوقت الذي تفادى فيه وزير التربية الوطنية تقديم أي مبرر لهذه الخطوة باستثناء الحديد عن "تشبيب" أطر التربية والتكوين في المدرسة العمومية، فإن الغضب ضده آخذ في التصاعد بعد إعلان مجموعة من النقابات معارضتها للقرار الذي يعاكس المبادئ الدستورية والمرسوم الصادر سنة 2002 والذي يُحدد سن التوظيف في الإدارات العمومية في 40 سنة.

السبت 9:00
مطر خفيف
C
°
10.82
الأحد
13.53
mostlycloudy
الأثنين
12.58
mostlycloudy
الثلاثاء
12.73
mostlycloudy
الأربعاء
12.04
mostlycloudy
الخميس
12.95
mostlycloudy