آلاف ينزلون للشوارع دعما للرئيس الأرجنتيني

نزل آلاف إلى الشوارع في عموم الأرجنتين، دعما لرئيس البلاد ماوريسيو ماكري، بعدما حل خلف مرشح المعارضة ألبيرتو فرنانديز، في الانتخابات الرئاسية التمهيدية.

وشهدت العاصمة بوينس آيرس، مسيرة حاشدة، مساء السبت، انطلقت من وسط المدينة باتجاه القصر الرئاسي، تحت شعار "فلندافع عن بلادنا"، تلبية لدعوة الممثل الشهير لويس براندوني.

كما أعرب المتظاهرون عن رفضهم لعودة الرئيسة السابقة كريستينا فرنانديز دي كيرشنر، التي أعلنت ترشحها لمنصب نائب الرئيس، إلى السلطة، ورددوا هتافات من قبيل "أرجنتين بدون كريستينا".

بدوره حيى الرئيس ماكري، أنصاره من شرفة القصر الرئاسي، فيما تسببت المسيرة بشل حركة المرور لبعض الوقت، وتفرق المتظاهرون دون أي مشاكل تذكر.

وعقب المسيرة، أعرب ماكري في تغريدة على تويتر، عن شكره وامتنانه للمتظاهرين على دعمهم له.

والأسبوع المنصرم، دعا الممثل براندوني، عبر مقطع مصور، أنصار الحكومة للنزول إلى الساحات دعما للرئيس الحالي.

وتقدم فرنانديز، في الانتخابات التمهيدية التي جرت في 11 أغسطس، بعدما نال 47 بالمئة من الأصوات، فيما حصل الرئيس الحالي على 32 بالمئة.

ومن المقرر أن تجري الانتخابات الرئاسية في 27 أكتوبر المقبل.

وشهد البيزو الأرجنتيني هبوطا حادا عقب يوم من الانتخابات التمهيدية أمام الدولار، تجاوز 30 بالمئة.

وفسر مراقبون هذا الأمر بغياب الثقة لدى العالم تجاه حكومة محتملة يقودها فرنانديز وكيرشنر.

يشار إلى أن كيرشنر، تطاردها نحو ألف تهمة فساد في قضية "دفاتر الفساد"، التي تعد من أكبر القضايا التي هزت البلاد، وتعرف بسياساتها الحمائية.

الأحد 15:00
سماء صافية
C
°
21.45
الأثنين
21.16
mostlycloudy
الثلاثاء
21.34
mostlycloudy
الأربعاء
21.85
mostlycloudy
الخميس
23.21
mostlycloudy
الجمعة
24.95
mostlycloudy