أخنوش في خطاب الفوز: مستعدون للعمل مع كل الأحزاب التي تتقاطع معنا في المبادئ.. والتفاوض أساسه برنامجنا

قال عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، في أول كلمة له بعد إعلان تصدر حزبه لنتائج الانتخابات التشريعية التي جرت يوم أمس الأربعاء، إن حزبه "مستعد للعمل بثقة ومسؤولية مع كل الأحزاب التي تتقاطع معه في المبادئ والرؤى في البرنامج"، مشددا على أن "الخيط الناظم لمشروع الأحرار هو تقديم البديل الذي يتوق له المغاربة".

ونفى أخنوش ضمنيا وضع "خطوط حمراء" على أي حزب، موردا "لم نأت يوما لهذا الحزب لمواجهة تيار سياسي أو حزب معين، وإنما تلبية لمبادرة من مجموعة من مناضلات ومناضلي الأحرار الذين كانوا يطمحون لبناء حزب قوي ومنصت ومتفاعل مع انتظارات المواطنين".

وذكَّر أخنوش أن حزبه قام خلال الأشهر الماضية بتقديم برنامج مشكل من 5 التزامات و25 إجراءً، وهو البرنامج الذي شدد على أنه "سيشكل هذا البرنامج قاعدة تفاوض الحزب مع الأحزاب الوطنية، في سبيل بناء أغلبية قوية ومنسجمة تحدث القطيعة مع الماضي، وتجمعها رؤية موحدة وبرنامج حكومي طموح"

وقال أخنوش إن أهم التزام يتعهد به اليوم هو "العمل بجد لتحسين معيش المواطنين اليومي واستعادة ثقتهم في ممثليهم"، وأضاف "سنعمل معكم على رسم طريق الأمل، معا أمامنا فرصة بناء مجتمع صامد في وجه تقلبات الحياة يحمي كبار السن والأشخاص في وضعية إعاقة والأسر التي تعاني من الفقر والهشاشة، معا أمامنا فرصة الاستثمار في المنظومة الصحية في سبيل الولوج إلى العلاج للجميع".

وتابع رئيس حزب الحمامة "معا أمامنا فرصة لإنعاش التشغيل واستعادة الثقة في الاقتصاد الوطني، وأمامنا فرصة لتحديث منظومة التعليم حتى نضمن تعليما جيدا لكل أبناء المغاربة، وأمامنا فرصة فرصة لاسترجاع الكرامة والاحترام بين المواطن والإدارة التي تخدمه"، خالصا إلى أن هذه هي أولويات المغاربة وأولويات حزبه التي ينتظره "عمل جبار" لتنفيذها. 

الأثنين 21:00
غيوم متفرقة
C
°
21.04
الثلاثاء
23.02
mostlycloudy
الأربعاء
22.84
mostlycloudy
الخميس
22.51
mostlycloudy
الجمعة
21.89
mostlycloudy
السبت
21.78
mostlycloudy