ألبسة المنتخبات الوطنية تورط جامعة الكرة مع شركة Puma الألمانية – الصحيفة

ألبسة المنتخبات الوطنية تورط جامعة الكرة مع شركة Puma الألمانية

 تواصل الجامعة المغربية لكرة القدم، تزويد المنتخبات الوطنية، بتجهيزات تحمل العلامة التجارية "أديداس"، رغم إعلان الجهاز الكروي، خلال الشهر الماضي، عبر بلاغ رسمي، عن فك الارتباط مع الشركة السالفة الذكر، وارتباطها بعقد يمتد لأربع سنوات مع المنافس الألماني "بوما".

وفي الوقت الذي كان ينتظر الرأي العام الكروي المحلي، أن تظهر العناصر الوطنية بالأقمصة الجديدة، خلال تجمعها الإعدادي، الجاري، بمدينة مراكش، فإن اللاعبين والأطقم التقنية والطبية، ظهرت بألبسة تحمل "ماركة" المزود السابق، دون الكشف عن الأسباب الحقيقية وراء ذلك أو مدى قانونية الأمر، لاسيما أن الـFRMF، قد أعلنت فسخ العقد مع "أديداس"، مما يعني استغناءها عن حمل هويتها البصرية.

في خضم الجدل القائم، طرحت "الصحيفة" التساؤل على مسؤولي شركة "بوما"، حول مدى طبيعة العقد الذي يربطهم بجامعة الكرة المغربية، حيث ارتأت كريستين نوبير، مسؤولة التواصل بالشركة، عدم "التعليق" حول الموضوع، في الوقت الذي أكد زميل لها، في رده على أحد الصفحات الرياضية عبر "تويتر"، إن الشركة لم تخرج ببيان رسمي، يؤكد تعاقدها مع الـFRMF.

وكانت الجامعة، قد أعلنت، عبر بلاغ لها، بتاريخ عاشر غشت الماضي، عن انتهاء العقد الذي كان يربطها بشركة "أديداس" للأمتعة والملابس الرياضية، في 30 يونيو 2019، حيث تم التعاقد، بدءا من تاسع غشت، مع شركة "بوما" لأربع سنوات (2019-2023)، بعد أن أنيطت مهام تقييم النتائج للجنة خاصة للبث في طلبات العروض.

هذا، وجاء في بنود العقد أن تزود شركة "بوما" جميع المنتخبات الوطنية بالمعدات والألبسة الرياضية، علما ان القيمة المالية تضاعفت مقارنة بالعقد الذي كان يربط الجامعة بالشركة السابقة، حسب بلاغ الجامعة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .