أمريكا توسع قائمة البلدان التي "يُمنع السفر إليها" وتضع المغرب في المستوى "البرتقالي"

في تحديث جديد للائحة البلدان العالمية التي تقوم وزارة الخارجية الأمريكية من خلالها بنصح مواطنيها بالسفر أو عدم السفر إليها حاليا، قامت بتوسيع قائمة البلدان التي لا يُنصح بالسفر إليها في ظل الظروف الوبائية الدولية، حيث ضمت أكثر من 150 بلدا عالميا، استُثنت المملكة المغربية منها.

وبلغت نسبة البلدان العالمية التي وضعتها الولايات المتحدة في المستوى الأحمر، التي يُمنع السفر إليها، إلى أكثر من 80 بالمائة من بلدان العالم، في حين وضعت المغرب في المستوى البرتقالي، التي لا يُمنع السفر إليها، لكن يُفضل إعادة النظر في السفر نحوها.

وحسب وزارة الخارجية الأمريكية، فإن سبب نصحها للمواطنين الأمريكيين بإعادة النظر في السفر إلى المغرب حاليا (دون المنع)، يرجع أولا إلى فيروس كورونا الذي لازال يصيب عدد من الأشخاص في المغرب على غرار باقي بلدان العالم، إضافة إلى بعض التهديدات الإرهابية.

وأضافت الوزارة في الملحق الخاص بالمغرب في هذا السياق، أن بعض الجماعات الإرهابية تواصل محاولاتها للقيام بعمليات إرهابية داخل التراب المغربي، وقد تستهدف السياح، وبالتالي يُستحسن إعادة النظر في السفر إلى المغرب في الوقت الراهن.

وتجدر الإشارة إلى أن التهديد الإرهابي هو أحد الأسباب التي لطالما حذرت الولايات المتحدة الأمريكية مواطنيها خلال تواجدهم في المغرب أو عند الرغبة في السفر إلى المملكة المغربية، بالنظر لرغبة بعض الجماعات الإرهابية زعزعة الاستقرار في المغرب على غرار بعض البلدان المجاورة، إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل في السنوات الأخيرة، بفضل اليقظة الأمنية المغربية.

هذا وبالرغ من قيام المغرب بتعليق الرحلات الجوية مع العشرات من البلدان العالمية بسبب وباء فيروس كورونا المستجد، إلا أن الرحلات الجوية مع الولايات المتحدة الأمريكية لازالت مستمرة ولم يطرأ عليها أي توقف أو تعليق.

ويُعتبر السياح الأمريكيون من بين الأجانب الأكثر زيارة للمغرب بشكل سنوي، حيث يفوق عددهم 300 ألف سائح، مع زيادة مستمرة على مدى السنوات، ومرشحة للارتفاع أكثر بعد فتح عدد من الخطوط الجوية المباشرة بين البلدين.

السبت 21:00
سماء صافية
C
°
19.01
الأحد
20.2
mostlycloudy
الأثنين
20.12
mostlycloudy
الثلاثاء
19.96
mostlycloudy
الأربعاء
20.36
mostlycloudy
الخميس
20.66
mostlycloudy