أنقرة تستدعي السفير الأميركي بعد اعتراف واشنطن بالإبادة الأرمنية

استدعى وزير الخارجية التركي، السبت، السفير الأميركي للاحتجاج على قرار الرئيس جو بايدن الاعتراف بالإبادة الجماعية للأرمن، حسبما ذكرت وكالة أنباء الأناضول الرسمية.

وكانت الوزارة التركية قد قالت في وقت سابق "إننا نرفض ونشجب بأشد العبارات بيان رئيس الولايات المتحدة بشأن أحداث عام 1915".

واعترف الرئيس الأميركي، جو بايدن، السبت، بالمجازر التي ارتكبها العثمانيون ضد الأرمن على أنها "إبادة جماعية"، ليصبح بذلك أول رئيس للولايات المتحدة يعترف رسميا بالإبادة الأرمنية.

وقال بايدن في بيان صادر عن البيت الأبيض بمناسبة الذكرى السادسة بعد المئة لتلك المجازر، إنه "في هذا اليوم من كل عام، نتذكر أرواح جميع الذين ماتوا في الإبادة الجماعية للأرمن في العهد العثماني ونجدد التزامنا بمنع حدوث مثل هذه الفظائع مرة أخرى".

واعترفت تركيا التي نشأت عند تفكك الإمبراطورية العثمانية في 1920، بوقوع مجازر لكنها ترفض عبارة الإبادة مشيرة إلى أن منطقة الأناضول كانت تشهد حينذاك حربا أهلية رافقتها مجاعة ما أودى بحياة بين 300 ألف إلى نصف مليون أرمني وعدد كبير من الأتراك.

الجمعة 21:00
غيوم متفرقة
C
°
19.16
السبت
21.13
mostlycloudy
الأحد
21.25
mostlycloudy
الأثنين
22.05
mostlycloudy
الثلاثاء
22.15
mostlycloudy
الأربعاء
21.27
mostlycloudy