اقتصاد اليابان يسجل أقوى انكماش منذ ست سنوات

 أعلنت الحكومة اليابانية، اليوم الإثنين، أن اقتصاد البلاد انكمش بمعدل سنوي بلغ 6.3 بالمئة خلال الربع الأخير من عام 2019 بعد زيادة ضريبة الاستهلاك في البلاد.

ويأتي أكبر انكماش يشهده اقتصاد البلاد منذ الربع الثاني من أبريل إلى يونيو من عام 2014 بعد أن قامت حكومة رئيس الوزراء شينزو آبي بزيادة الضريبة من 8 إلى 10 بالمئة في مطلع شهر أكتوبر 2019.

وتعد هذه البيانات أسوأ بكثير مما توقعه محللون استطلعت وكالة أنباء كيودو اليابانية آراءهم، والذين حددوا تراجع الاقتصاد الياباني بنسبة 3.7 في المئة.

وقال مجلس الوزراء الياباني إن الاستهلاك الخاص، الذي يشكل نحو 60 بالمئة من إجمالي الناتج المحلي لليابان، انخفض بنسبة 2.9 في المئة على أساس فصلي، بعد زيادة بنسبة 0.5 في المئة في الفترة من يوليوز إلى شتنبر الماضيين. وكان صندوق النقد الدولي قد حذر، مطلع الشهر الجاري، من مخاطر استمرار واتساع نطاق تفشي فيروس كورونا المستجد، لأنه سيلحق ضررا باقتصاد اليابان من خلال تأثيره على السياحة وتجارة التجزئة والصادرات بين قطاعات أخرى.

وقال بول كاشين رئيس بعثة صندوق النقد الدولي إلى اليابان إن "انتشار فيروس كورونا يشكل خطرا نزوليا طارئا على اقتصاد اليابان، لكن التأثير الاقتصادي سيعتمد على مدى انتشار المرض والاستجابة السياسية".

وأضاف "إذا طال أجله واتسع نطاقه فسيؤثر هذا على الأرجح على أنشطة السياحة والتجزئة في اليابان من خلال تراجع عدد السياح الوافدين والإنفاق من الصين وغيرها".

وتوقع كاشين أن يؤثر تفشي الفيروس أيضا على التجارة والاستثمار، إذ أن أي تباطؤ جديد في اقتصاد الصين قد يؤثر على إنتاج الشركات اليابانية ويعطل سلاسل الإمداد.

وأعلنت السلطات الصحية في مقاطعة خوبي الصينية، اليوم الإثنين وفاة 101 شخصا من بين المصابين بفيروس كورونا القاتل بحلول نهاية 16 فبراير ما يشكل تراجعا عن اليوم السابق والذي سجل وفاة 139 شخصا.

السبت 9:00
مطر خفيف
C
°
10.82
الأحد
13.53
mostlycloudy
الأثنين
12.58
mostlycloudy
الثلاثاء
12.73
mostlycloudy
الأربعاء
12.04
mostlycloudy
الخميس
12.95
mostlycloudy