الجزائر تدفع 26 ألف أورو شهريا لمقرب من ترامب لتعطيل أي تسوية في الصحراء

أعلن ميغيل أورتيز، رئيس المنتدى الكاناري الصحراوي، أن السلطات الجزائزية أبرمت اتفاقا مع أحد المقربين من دائرة ثقة جون بولتون، مستشار الأمن القومي الأمريكي في إدارة الرئيس دونالد ترامب، بموجبه يحصل على أزيد من 26 ألف يورو شهريا، من أجل تدبير التحالفات.

المتحدث ذاته، قال إن العقد يتعلق بشركة استشارات تسمى "Keene Consulting"، يديرها دفيد كين، تعاقدت مع الجزائر للتحرك ضد مقترح الحكم الذاتي المغربي الذي تقدمت به المملكة لحل نزاع الصحراء، وهو العقد الذي تم إعلانه تفاصيله من طرف سلطات الشفافية الأمريكية، والذي ينتهي في نونبر من السنة الجارية، حسب ما نقلته يومية "ABC" الاسبانية، في مقالها الصادر حول الموضوع.

اليومية نفسها، أكدت إنه من بين شروط التحالف مع الجزائر، هو دعم المنظمات غير الحكومية الأمريكية بالإضافة إلى الإعلام، قصد تصدير صورة جيدة عن المصالح الجزائرية في المنطقة، علما أن دفيد دين كان يشتغل قبل 12سنة ضمن أحد الوكالات المستقرة بالجزائر.

وأشار أورتيز إلى أن كين، سبق له أن زار إقليم البوليساريو في تيندوف بالجزائر، سنة 2000، حيث كانت لديه فتاة تشتغل كمتطوعة، حينها كان بولتون يشغل أنذاك مهام موظف الشؤون الدولية في وكالة الـNRA.

وتدور حرب طاحنة بين المغرب والجزائر لاستقطاب مُنظمات "اللوبي" الأمريكي للضغط على إدارة ترامب من أجل توسيع هامش مَصالح الدولتين خصوصا في قضية الصحراء التي تضعها المملكة كما النظام الجزائري أولوية في أجندات السياسة الخارجية لكلا البلدين.

الأربعاء 15:00
مطر خفيف
C
°
19.79
الخميس
18.95
mostlycloudy
الجمعة
18.71
mostlycloudy
السبت
18.88
mostlycloudy
الأحد
21.77
mostlycloudy
الأثنين
19.79
mostlycloudy