الجعواني وثلاث لاعبين.. خمس حالات إيجابية لفيروس "كورونا" داخل المغرب الفاسي

تسود حالة من القلق داخل مكونات نادي المغرب الفاسي بعد تأكد وجود خمس حالات إيجابية مصابة بفيروس "كورونا"، في صفوف الفريق الأول، مما اضطر معه إدارة الأخير بتوقيق التدريبات الجماعية للفريق الأول، إلى حين الخضوع إلى اختبارات جديدة للكشف عن الوباء.

وعلمت "الصحيفة"، نقلا عن مصادر من داخل إدارة "الماص"، إن الأمر يتعلق بالإطار التقني الوطني منير الجعواني، مدرب الفريق الأول، بالإضافة إلى المعد البدني وثلاث لاعبين؛ الغابوني سيدريك بيوغي واللاعب نصر الدين طرينة والمهاجم الشرقي الملقب بـ"الشماخ"، حيث من المنتظر خضوعهم إلى العزل الطبي، في انتظار إجراء مسحة ثانية للتأكد من إصابتهم بالفيروس.

جدير بالذكر أن حالات مماثلة شهدتها أسرة كرة القدم الوطنية، خاصة داخل فريق اتحاد طنجة، إلا أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تدخلت من أجل تهدئة الوضع وطالبت باستئناف التداريب، تحسبا لعودة الدوري الاحترافية بالتنسيق مع مصالح الداخلية والصحة للتتبع الوضع الصحي وتداعياته.

تبقى الإشارة إلى أن فريق المغرب الفاسي، الذي يحتل مؤقتا وصافة البطولة الاحترافية في قسمها الثاني، على موعد مع مباراة رسمية أمام ضيفه جمعية سلا، الأحد المقبل، ابتداءا من الساعة الخامسة عصرا، برسم الجولة الثالثة والعشرين من الدوري.

الثلاثاء 15:00
غيوم متفرقة
C
°
23.04
الأربعاء
22.21
mostlycloudy
الخميس
21.52
mostlycloudy
الجمعة
21.69
mostlycloudy
السبت
26.17
mostlycloudy
الأحد
27.33
mostlycloudy