"الحمامة" و"الجرار" و"الميزان" يصيغون تحالفا ثلاثيا لترؤس مجالس الجهة والعمالة والمدينة في طنجة

أعلنت أحزاب التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة والاستقلال، مساء أمس الثلاثاء، تحالفا ثلاثيا بين أعضائها في مجلس جماعة طنجة، ينص على ترأس "البام" للمجلس، ما يعني حصول مرشحه منير الليموري على 38 مقعدا من أصل 81، في انتظار انضمام أحزاب أخرى لهذا التحالف ضمانا للأغلبية.

وحسم الاتفاق في ترؤس عمر مورو، المنسق الإقليمي للتجمعيين، لرئاسة جهة طنجة تطوان الحسيمة، على أن تذهب رئاسة مجلس عمالة طنجة أصيلة لمرشح عن حزب الاستقلال، ويبدو الأقرب لذلك هو عبد السلام أربعين، في حين جرى الاتفاق على دعم مرشح حزب الأصالة والمعاصرة بجماعة طنجة، مع "دعوة باقي الأحزاب السياسية للانضمام إلى التحالف"، وأعلنت الأحزاب الثلاثة على التنسيق فيما بينها على رئاسة مقاطعات طنجة أيضا.

وضَمن التحالف الثلاثي، الموقع باسم القيادات الجهوية للأحزاب الثلاثة، الأغلبية المطلقة في مجلس الجهة، حيث يتوفر "الأحرار" على 18 مقعدا و"البام" على 14 و"الاستقلال" على 13، ما يعني توفره على 45 مقعدا من أصل 61، لكنه سيحتاج لأحزاب أخرى لضمان الأغلبية في مجلسي العمالة والمدينة.

الجمعة 9:00
سماء صافية
C
°
19.27
السبت
19.39
mostlycloudy
الأحد
19.66
mostlycloudy
الأثنين
19.06
mostlycloudy
الثلاثاء
18.75
mostlycloudy
الأربعاء
19.32
mostlycloudy