الـ MDJS تقصي أندية إسرائيل من رهاناتها لمباريات الدوريات الأوروبية

تواصل الشركة المغربية للألعاب والرياضة، أسبوعيا، إسقاط الفرق الكروية الإسرائيلية من جدولها المعتمد للمراهنات، رغم غياب أي سند موضوعي لذلك، بحكم عودة العلاقات بين الرباط وتل أبيب إلى طبيعتها، بوساطة أمريكية، في دجنبر الماضي.

ويتفاجأ عدد كبير من هواة المراهنات في المغرب، باستثناء المباريات التي يكون أحد أطرافها فريقا إسرائيليا، من البرنامج العام الأسبوعي، كما هو الحال بالنسبة للمباريات المقترحة ليوم غد الخميس، والتي تسثني المواجهة المرتقبة بين فريق "مكابي حايفا" الإسرائيلي وضيفه "لاسك" النمساوي، في إطار الجولة الخامسة من دور مجموعات مسابقة دوري المؤتمر الأوروبي للأندية "Conference League"، علما أن المباريات الـ 15 الأخرى عن نفس المسابقة، متوفرة في رزنامة الرهانات التي توفرها شركة الـ MDJS عبر خدمة "Cote &Sport".

ويبدو أن شركة "القمار" المملوكة للدولة المغربية عن طريق الوزارة المكلفة بالرياضة، والتي يترأسها يونس المشرافي منذ قرابة الـ 12 سنة، تغافلت تحيين معطياتها الخاصة بلعبة المراهنات الكروية، والتي تعتمد فيها على نسخ برنامج أوروبي، من خلال عملية احتساب معدلات الرهان، مع تكييفها إلى دفتر التحملات المغربي، الذي يفرض إضافة مباريات الدوري المحلي وإبراز بعض الخاصيات الحصرية.

يشار إلى أن عدد المغاربة الذين شاركوا في ألعاب الحظ التي تقدمها شركة الـ MDJS، بلغ 5 ملايين شخص، كما أن المغاربة قاموا خلال سنة واحدة بالمراهنة بمبلغ يصل إلى مليار درهم (تقرير الشركة لسنة 2019)، وذلك في ألعاب المراهنات، بما فيها تلك الخاصة بسباقات الخيول وكرة القدم، الأخيرة التي استحوذت لوحدها على 900 مليون درهم، مقابل 100 مليون درهم لألعاب الحظ.

التقرير، أشار إلى أنه في نفس السنة، بلغ رقم المعاملات التراكمي للشركة 2,7 مليارات مع احتساب الاقتطاعات الضريبية وذلك منذ 2011، علما أنها تؤدي في المتوسط 60 في المائة فقط من رقم معاملاتها للمقامرين الفائزين.

السبت 9:00
مطر خفيف
C
°
10.82
الأحد
13.53
mostlycloudy
الأثنين
12.58
mostlycloudy
الثلاثاء
12.73
mostlycloudy
الأربعاء
12.04
mostlycloudy
الخميس
12.95
mostlycloudy