المعهد الدولي للصحافة: دول استغلت أزمة كورونا لتقييد حرية الإعلام

أعلن المعهد الدولي للصحافة أن الحكومات في دول العالم استغلت جائحة كورونا لزيادة القيود المفروضة على حرية الإعلام.

وقال المعهد في تقرير بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، إن الأزمة الصحية التي يواجهها العالم أتاحت الفرصة للدول الديمقراطية والاستبدادية، بزيادة سيطرتها على وسائل الإعلام، تحت ذريعة محاربة نشر معلومات مضللة ومغلوطة.

وجاء في التقرير أن الدول الاستبدادية لطالما استغلت قوانين الطوارئ لخنق وسائل الإعلام المستقلة وتجريم الصحافة، أما في فترة الجائحة، فإن الدول الديمقراطية أيضا باتت تبذل جهودا أكبر للسيطرة على الإعلام وتقيد إمكانية الوصول إلى المعلومات حول تفشي الوباء.

وأعلن المعهد ومقره في فيينا، عن توثيقه لـ 162 حالة خرق لحرية الصحافة خلال شهرين ونصف شهر الماضي، وكلها تتعلق بأزمة تفشي فيروس كورونا، ونحو ثلث هذه الانتهاكات، كانت عبارة عن اعتقالات للصحفيين أو احتجازهم أو توجيه الاتهام لهم.

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت عن اليوم العالمي لحرية الصحافة عام 1993، وكان الأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو غوتيريش قد قال إن أزمة تفشي وباء كورونا أكدت على أهمية وجود صحافة حرة، خاصة مع انتشار وباء آخر رافق كورونا، وهو المعلومات المضللة التي يتم تناقلها.

السبت 15:00
مطر خفيف
C
°
17.97
الأحد
17.89
mostlycloudy
الأثنين
18.12
mostlycloudy
الثلاثاء
22.16
mostlycloudy
الأربعاء
22.33
mostlycloudy
الخميس
18.83
mostlycloudy