المنظمة البلجيكية "Bouworde" تُقرر تعليق أنشطتها التطوعية في المغرب

قالت صحيفة "The Brussels Times" البلجيكية، إن منظمة "Bouworde" غير النفعية، قررت تعليق أنشطتها التطوعية في المغرب، بسبب التهديدات التي طالت متطوعيها.

ووفق ذات الصحيفة، إن السفارة البلجيكية في المغرب نصحت المنظمة بتعليق أنشطتها في المغرب لما تبقى من هذا العام، وبالتالي قررت المنظمة إيقاف قدوم عدد أخر من المتطوعين إلى المملكة المغربية.

وأضافت الصحيفة، نقلا عن كارين هيليغين المكلفة بالمتطوعين والمتطوعات البلجيكيات في المغرب، إن الجميع في آمان ويحظون بالحماية الأمنية من طرف الدرك المغربي، لكن سيتم تعليق أنشطة المنظمة بعد طلب من السفارة البلجيكية.

ويأتي قرار هذه المنظمة بعد الجدل الكبير الذي خلقته تهديدات أحد الأساتذة المغاربة في مدينة القصر الكبير، حيث نشر تدوينة على موقع فيسبوك يهدد المتطوعات بذبح رؤسهن بسبب اللباس الذي ظهرن به والذي يكشف أفخاذهن خلال أداء أنشطة تطوعية لبناء طريق بضواحي تارودانت.

وكان الجدل قد احتد بشكل أكبر بعدما قام المستشار البرلماني عن حزب العدالة والتنمية علي العسري، الذي شكك في نوايا هذه الأعمال التطوعية، نظرا للباس المتطوعات الذي لا يتماشى مع ظروف العمل والأشغال التي يقمن بها.

وكانت السلطات الأمنية المغربية، قد اعتقلت الأستاذ الذي هدد المتطوعات البلجيكيات بتهمة التحريض على أعمال "إرهابية"، في حين لم يتم متابعة المستشار البرلماني الذي خرج بتدوينة أخرى الفيسبوك يعتذر فيها عما صدر منه.

ومن جهة أخرى أشاد المغاربة كثيرا بأحد فقهاء المساجد بضواحي تارودانت بعدما قام بدعوة المتطوعات البلجيكيات وأقام لهن مأدوبة غذاء كتعبير عن شكره لهن نيابة عن سكان المنطقة، على الأعمال التطوعية التي يقمن بها.

الخميس 6:00
غيوم قاتمة
C
°
18.64
الجمعة
18.66
mostlycloudy
السبت
16.66
mostlycloudy
الأحد
16.07
mostlycloudy
الأثنين
15.93
mostlycloudy
الثلاثاء
14.12
mostlycloudy