النجاح في الانتخابات يجبّ ما قبله.. وهبي لا يمانع مشاركة أخنوش الحكومة رغم اتهاماته السابقة له

يستعد حزب الأصالة والمعاصرة لعقد دورة استثنائية للمجلس الوطني، من أجل تحديد الموقف الذي سيتخذه "البام" بشأن الانضمام إلى حكومة "الأحرار" لتشكيل الأغلبية، أم التوجه للاصطفاف في المعارضة، بعد حصول الحزب على 87 مقعدا برلمانيا واحتلاله المرتبة الثانية بعد حزب التجمع الوطني للأحرار الذي فاز ب102 من المقاعد التشريعية في اقتراع 8 شتنبر.

وبالرغم من أن الموقف الرسمي يُنتظر أن يتم تحديده في هذا الاجتماع الاستثنائي، إلا أن الحزب أرسل إشارات يوم أمس السبت، بأن لا مشكلة لديه في المشاركة في الحكومة مع الأغلبية التي سيقودها عزيز أخنوش المعين من طرف الملك محمد السادس، حيث قال  "بأنه لا يُوجد لديه أي خطوط حمراء بشأن التحالفات المقبلة".

وتُعتبر هذه الإشارات بمثابة تغيير في المواقف التي أعرب عنها حزب الأصالة والمعاصرة بقيادة عبد اللطيف وهبي، تُجاه حزب التجمع الوطني للأحرار، حيث اتهم وهبي حزب أخنوش بالاستعمال الواسع للأموال خلال الحملة الانتخابية، وكان الزعيم السياسي الأكثر وضوحا في توجيه الاتهامات لحزب "الأحرار" خلال انتخابات 8 شتنبر.

كما أن عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، كان قد انتقد مرارا عزيز أخنوش، بشأن ربطه بين المسؤوليات والحكومية كوزير للفلاحة ومشاريعه الاقتصادية، حيث اعتبر أن المزواجة بين الوزارة والمشاريع الاقتصادية أمر لا يستقيم، كما سبق أن اتهمه في هذا السياق باستغلال الوزارة لأهداف انتخابية.

وسجل المتتبعون للشأن السياسسي في المغرب، أن العلاقة بين وهبي وأخنوش ليست ودية على ما يبدو من خلال التصريحات والتراشق الثنائي بينهما، وهو ما يجعل تلميح الأصالة والمعاصرة عن إمكانية المشاركة في حكومة يترأسها أخنوش، تتناقض مع تصريحات الحزب ومسؤوليه الرسميين.

ويربط كثير من المتتبعين، هذا التغير في مواقف وهبي وحزبه، بالنتائج التي حصل عليها في الانتخابات الأخيرة التي بوأته المرتبة الثانية بـ87 مقعدا، وكان الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي، بدوره قد أعرب عن رضاه عن هذه النتائج حيث قال "أؤكد لكم أن نتائجنا اليوم هي إيجابية جدا، فالحزب الذي خرج من أوضاع تنظيمية وخلافات استطاع أن يحافظ على المرتبة الثانية التي كان فيها ".

وكان من الممكن، حسب المتتبعين، أن تكون تصريحات وهبي مغايرة في حالة إذا كان الحزب قد سجل تراجعا في الانتخابات الأخيرة، خاصة أنه سبق أن عبّر عن تخوفه من الاستعمال الكبير للأموال من طرف حزب التجمع الوطني للأحرار خلال الحملة الانتخابية الأخيرة، لكن حصوله على المرتبة الثانية جعل تلك المخاوف من الأحداث الماضية.

السبت 6:00
غيوم متفرقة
C
°
19.06
الأحد
19.62
mostlycloudy
الأثنين
18.85
mostlycloudy
الثلاثاء
19.13
mostlycloudy
الأربعاء
19.38
mostlycloudy
الخميس
19.9
mostlycloudy