انتخابات طنجة: مرشح للبرلمان هدد في حياته.. ووكيلا لائحة يتشاجران والشرطة تدخل على الخط

شهدت الانتخابات التشريعية والجماعية والجهوية، اليوم الأربعاء، العديد من الأحداث "الغريبة" التي كشفت عن احتدام بين العديد من اللوائح.

وفجر محمد سمير بروحو، وكيل لائحة حزب التقدم والاشتراكية على مستوى الدائرة التشريعية المحلية لإقليم طنجة أصيلة، مفاجأة من العيار الثقيل حين نشر نداء يقول فيه إنه تعرض للاعتداء الجسدي والتهديد بالقتل.

وأورد بروحو، وهو وكيل اللائحة الوحيد من ذوي الاحتياجات الخاصة في انتخابات مجلس النواب، أن هناك أشخاصا تابعين لمرشحين آخرين "هددوه بالذبح"، وأضاف أن استعمال المال خلال هذه الانتخابات وصل درجة قياسية.

من ناحية أخرى، أظهر مقطع فيديو اشتباكا بالأبدي بين عبد النبي مورو، وكيلا لائحة حزب التجمع الوطني للأحرار للانتخابات الجماعية على مستوى مقاطعة مغوغة، وحسن بلخيضر وكيل لائحة الاتحاد الدستوري بالمقاطعة نفسها.

وتراشق المرشحان بالاتهامات داخل محطة للبنزين قبل أن يحل عناصر الشرطة بعين المكان، وقد أصدر حزب الحمامة بلاغا في الموضوع أورد فيه أنه تم توجيه الطرفين إلى المصلحة الولائية للشرطة القضائية، حيث تم تحرير محاضر بخصوص النازلة وفق المساطر القضائية المعمول بها كما كلف الحزب محاميا لاتخاذ جميع المساطر القانونية لأجل تفريغ الكاميرات الموجودة مكان الاعتداء تكشف حقيقة ما جرى.

وشهدت هذه الانتخابات أيضا صراعات وتبادلا للاتهام بين مناصري عدة أحزاب، أبرزها ما وقع أمام مركز التصويت بمدرسة الرازي، الكائنة بمقاطعة السواني، حيث اشتبك أنصار حزبي "الحصان" و"الحمامة" لدرجة أن شخصا اتهم آخر بمحاولة دهسه بسيارته.

السبت 6:00
غيوم متفرقة
C
°
18.83
الأحد
19.62
mostlycloudy
الأثنين
18.85
mostlycloudy
الثلاثاء
19.13
mostlycloudy
الأربعاء
19.38
mostlycloudy
الخميس
19.9
mostlycloudy