انطلاق ملتقى الشارقة الدولي للراوي بمشاركة مغربية

 انطلاق ملتقى الشارقة الدولي للراوي بمشاركة مغربية
الصحيفة
الأربعاء 25 شتنبر 2019 - 9:01

انطلقت يوم الثلاثاء فعاليات الدورة ال 19 من ملتقى الشارقة الدولي للراوي بمشاركة مائة خبير وباحث أكاديمي وحكواتي من 43 دولة ضمنها المغرب. ويمثل المغرب في هذا الملتقى الدولي، الذي ينظمه معهد الشارقة للتراث،على مدى 3 أيام تحت شعار " ألف ليلة وليلة "، وتحل به إيطاليا ضيف شرف ، بوفد يضم كلا من شعيب حليفي ، أستاذ جامعي بكلية الآداب بالدا البيضاء، ومحمد أيت العميم أستاذ التعليم العالي بجامعة القاضي عياض بمراكش ، وعبد الرحمان غانمي أستاذ اللغة العربية بكلية الاداب ببني ملال، وفاطمة الزهراء صالح أستاذة اللغة الفرنسية بنفس الكلية ، علاوة على عبدالاله خطابي حكاواتي وأستاذ الترجمة بالرباط ونزهة الأكحل شيفي حكاواتية مقيمة بفرنسا.

وقال رئيس معهد الشارقة للتراث، رئيس اللجنة العليا المنظمة للملتقى عبد العزيز المسلم، في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية التي ترأسها الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ان الملتقى يعتبر رحلة تراثية معرفية مميزة، تتجدد كل عام في رحاب حقل التراث الثقافي، يتم خلالها استكشاف معارف عديدة وأسماء جديدة في هذا الحقل من مختلف انحاء العالم.

وأضاف أن الملتقى يعد مناسبة تتجدد سنويا محملة بتشكيلة مبتكرة من الفعاليات التراثية المهمة، ومحتفية بالكنوز البشرية الثمينة التي تعتبر مصادر مهمة للتراث والتاريخ عبر العصور.

من جانبها ، قالت الاكاديمية المغربية فاطمة الزهراء صالح في تصريح لوكالة المغرب العربي للانباء ان الملتقى يعرف حضورا مغربيا مهما سواء من حيث الحكواتيين و الاكاديميين الذين يمثلون اسماء وازنة في مجال البحث في التراث اللامادي في المشهد الجامعي المغربي .

وأبرزت صالح ، التي تشرف على مهرجان دولي للحكي ببني ملال منذ سنة 2002 اهتمامها بالتراث الشفهي بالمغرب خصوصا بمنطقة تادلة والاطلس التي تزخر بالعديد من الكنوز الثقافية اللامادية والتي تحتاج الى كثير من البحث و التدوين والتجميع للحيلولة دون اندثاره بحكم التحولات التي يعرفها المجتمع المغربي.

سارقة البيض.. وسارق 1700 مليار!

في سنة 1862 أي ما يزيد عن قرن ونصف من الآن، كتب الأديب الفرنسي فيكتور هوغو روايته الشهيرة "البؤساء"، دون أن يخمن ولو للحظة أن بطل هذه الرواية "جان فالجان" ...