بعد خسائره العسكرية.. السيسي يلتف على "اتفاق الصخيرات" بـ"مبادرة القاهرة" لإعادة حفتر إلى الواجهة

ردت حكومة الوفاق الليبية على "مبادرة القاهرة"، والتي أعلن عنها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي مع كل من قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر ورئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح لحل النزاع في ليبيا بالرفض.

وقال رئيس المجلس الأعلى للدولة في حكومة الوفاق الليبية، خالد المشري في تصريحات لقناة "الجزيرة"، ردا على المبادرة "نرفض أي مبادرة لا تقوم على الاتفاق السياسي الليبي". وذلك حسب ما نقلته وكالة "سبوتينك" الروسية.

وفي السياق ذاته، قال المتحدث باسم قوات حكومة الوفاق الليبية، محمدقنونو، "نتابع تقدم قواتنا البطلة بقوة". مضيفا: "نحن لم نبدأ هذه الحرب، لكننا من يحدد زمان ومكان نهايتها".

وأعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم السبت، عن مبادرة للحل في ليبيا، محذرا من التمسك بالخيار العسكري للحل في ليبيا.

وقال السيسي، خلال مؤتمر صحفي في القاهرة، مع رئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح وقائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، إن "المبادرة تدعو إلى وقف إطلاق النار وإخراج المرتزقة وتفكيك الميليشيات في ليبيا".

وأوضح أن "المبادرة ليبية ـ ليبية باسم إعلان القاهرة، تشتمل على احترام كل المبادرات والقرارات الدولية بشأن وحدة ليبيا، مؤكدا أنها تشمل دعوة كل الأطراف الليبية لوقف إطلاق النار اعتبارا من يوم الاثنين المقبل، وشدد على أهمية مخرجات قمة برلين بشأن الحل السياسي في ليبيا".

وتأتي مبادرة السيسي في الوقت الذي تشهد فيه قوات المشير حفتر المدعوم من مصر والإمارات وفرنسا تقهقرا في أغلب المدن التي مازال يسيطر عليها غرب ليبيا، حيث أكدت قوات الوفاق الليبية، صباح اليوم، دخولها لمدينة سرت، كما سيطرت على قاعدة "الجفرة" الاستراتيجية، وهو يجعل قوات حفتر على مشارف هزيمة مُطلقة في أغلب معاقله التي سيطر عليها قبل حوالي السنة والنصف بمساعدة عسكرية مصرية وإماراتية ودعم خفي ديبلوماسيا واستخبارتيا من فرنسا.

وجاءت مبادرة السيسي حسب العديد من المحللين السياسيين لإنقاذ حفتر من الهزيمة بعد أن رفض في العديد من المرات وقف إطلاق النار وحديثه عن المعركة الحاسمة لدخول طرابلس.

مبادرة السيسي التي تلتف عن "اتفاق الصخيرات" الذي رعته المملكة المغربية والأمم المتحدة، يرمي إعادة حفتر إلى الواجهة السياسية بعد أن خسر عسكريا أو يسير نحو ذلك، هذا في الوقت الذي عززت تركيا من دعمها لحكومة الوفاق من خلال دعم عسكري واستخباراتي، معوتقوية سلاح الجو لحكومة الوفاق بطائرات مسيرة حسمت المعركة في العديد من المحاور.

الأربعاء 15:00
مطر خفيف
C
°
19.79
الخميس
18.95
mostlycloudy
الجمعة
18.71
mostlycloudy
السبت
18.88
mostlycloudy
الأحد
21.77
mostlycloudy
الأثنين
19.79
mostlycloudy