بعد سقوط زملائه في الناظور.. محكمة مليلية تسجن جهاديا كان يستهدف المغرب

 بعد سقوط زملائه في الناظور.. محكمة مليلية تسجن جهاديا كان يستهدف المغرب
الصحيفة - حمزة المتيوي
الأحد 8 دجنبر 2019 - 12:00

أمر قاضي محكمة مليلية الوطنية بسجن جهادي من أصل مغربي يشتبه في تخطيطه لاستهداف مواقع بالمغرب بالإضافة إلى تورطه في الدعاية لتنظيم داعش، قبل أن يتم الإيقاع به هذا الأسبوع من طرف الشرطة الإسبانية بتعاون مع السلطات المغربية.

ووفق وسائل إعلام إسبانية، فإن المعني بالأمر البالغ من العمر 31 عاما، له علاقة بشبكة موالية لتنظيم "داعش" تم الإيقاع بها من طرف المكتب الوطني للأبحاث القضائية بنواحي مدينة الناظور، حيث سبق له أن زار أفرادها بالمغرب قبل العودة إلى مدينة مليلية المحتلة.

وتم اعتقال المعني بالأمر قبل أيام بمقاطعة غوادالاخارا التابعة لإقليم كاستيا لامانشا، قبل أن يحال على القضاء بمدينة مليلية لارتباطه بقضايا متعلقة بالإرهاب في هذه المدينة، إذ يشتبه في كونه زعيما لخلية جهادية كانت تستهدف المغرب وإسبانيا.

وكان المعتقل قد زار 3 أشخاص تم إلقاء القبض عليه في المغرب للاشتباه في ولائهم لتنظيم "داعش" وتخطيطهم لهجمات إرهابية، حيث كان ينسق معهم من أجل الحصول على مواد تستعمل في التدريب على صناعة المتفجرات، وفق مصادر إسبانية.

وظل المعنيون بالأمر، وفق السلطات الإسبانية، يجتمعون في منزل بمدينة مليلية ومنازل أخرى في مجموعة من المدن المغربية القريبة من الثغر المحتل من أجل "التشبع بالأفكار الراديكالية"، بالإضافة إلى التخطيط لهجماتهم المحتملة والدعاية لتنظيم "داعش".

وأوضحت المصادر نفسها أن الموقوفين كانوا يستغلون شبكات التواصل الاجتماعي من أجل الترويج لأفكار متطرفة، وكذا من أجل جلب موالين لتنظيم "داعش"، مبرزة أن هذه الخلية مسؤولة عن "تجنيد" مجموعة من الأشخاص عبر الانترنت.

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المنتخب المغربي قادر على تجاوز الدور الأول بكأس العالم في قطر؟

Loading...