بنشماس يبرئ نفسه من تصريحات وهبي حول "إمارة المومنين"

قال حكيم بن شماش، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة إنه تلقى "باستغراب وامتعاض شديدين التصريحات الطائشة وغير المسؤولة" التي صدرت عن القيادي بالخزب عبد اللطيف وهبي خلال الندوة الصحفية التي عقدها بالمقر المركزي للحزب يوم 23 يناير 2020، حول كون إمارة المومنين بالمغرب تمثل نوعا من الإسلام السياسي.

وأوردت بيان موقع باسم بن شماش أن ما صدر عن وهبي "يشكل، بالنظر لمضمونه، صورة من صور المجادلة في إحدى المرتكزات الأساسية للنظام الملكي، لا يتصور صدوره عمن له إلمام بالحد الأدنى من مقومات النظام الدستوري للمملكة، فأحرى أن يصدر عن رجل قانون زاول مهام تمثيلية ومسؤوليات برلمانية، وتقلد مهام قيادية باسم حزب الأصالة والمعاصرة، وفي أجهزته ومؤسساته".

وأوردت الأمين العام البام أن "إنزال مؤسسة إمارة المؤمنين، ما سفل من منزلة تجار المشترك الديني، الذين يشترون بالرأسمال الرمزي للدين الإسلامي عرضا من مواقع حزبية، وانتدابات انتخابية، ووظائف تنفيذية، علامة دامغة على جهل مطبق بمقومات النظام الدستوري لبلادنا، وتبخيسا، في منتهى السماجة، لمؤسسة إمارة المؤمنين ولصلاحياتها الدستورية".

وأضاف بن شماش "لا يسعني إلا أن أعبر عن استنكاري لمنطوق هذا الكلام الذي يتعارض في الجوهر مع الدستور المغربي وأحكامه الواردة ، على النحو الذي تم بيانه أعلاه، باعتبار إمارة المؤمنين مكونا مركزيا في النسق الدستوري والتاريخي للدولة المغربية، لكونها تقوم على البيعة، وباعتبارها مؤسسة بعيدة عن التجاذبات والصراعات السياسية والعقدية والإيديولوجية".

وخلص المتحدث نفسه إلى أن ما صرح به وهبي "لا يلزم الحزب في شيء لكونه يتناقض أصلا مع توجهات الحزب ومرجعياته ومواقفه، ويجافي المواقف المبدئية للحزب ومنطلقاته وأدبياته المعتمدة من طرف أجهزته والمنشورة على الملأ"، مضيفا، "ويكفي أن نذكره بمذكرة الحزب المرفوعة للجنة الملكية التي أشرفت على دستور 2011، والتي أقرت بشكل واضح بمركزية إمارة المؤمنين في الوثيقة الدستورية باعتبارها مكونا تاريخيا وحضاريا وثقافيا لبلادنا، وصمام الأمن الروحي المتين لشعبنا".

الخميس 21:00
غيوم قاتمة
C
°
16.06
الجمعة
15.73
mostlycloudy
السبت
13.65
mostlycloudy
الأحد
15.03
mostlycloudy
الأثنين
15.63
mostlycloudy
الثلاثاء
15.59
mostlycloudy