بنعبد القادر: لا علاقة بين اضطرابات النوم لدى المغاربة وزيادة ساعة إضافية! – الصحيفة

بنعبد القادر: لا علاقة بين اضطرابات النوم لدى المغاربة وزيادة ساعة إضافية!

قال محمد بنعبد القادر الوزير المكلف بإصلاح الادارة وبالوظيفة العمومية، إنه لا تووجد علاقة بين 60 دقيقة المضافة على التوقيت الرسمي للمملكة، وبين اضطرابات النوم، وهذا ليس في المغرب فقط، بل في جميع الدول التي اتخذت هذا القرار.

وأضاف بنعبد القادر في جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية، في جواب على سؤال تقدم به أعضاء فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء، "التغيير يكون في المرور إلى التوقيت الصيفي أي في البلدان التي تعتمد التوقيت المزدوج الصيفي والشتوي".


وتابع المتحدث نفسه "لا توجد ساعة بيولوجية مرجعية، بل هناك ساعة قانونية للمملكة، "الساعة البيولوجية مرجعية مكايناش، هي فئوية على حساب المهن"، فالمرور من التوقيت الصيفي للشتوي، هو من يكون له آثار صحي لكن محصور بين يومين إلى 4 أيام وفق أخصائيين".

وزاد المسؤول الوزاري السالف الذكر قائلا: "الاضطراب يترتب عن عدم الاستقرار على توقيت معين، أما المرور إلى التوقيت الصيفي على الدوام وبكيفية مستمرة فليس له من الناحية العلمية أي أثر كما تؤكد الدراسة التي قامت بها وزارته والتي سيتم الإعلان عنها تقريبا".

تعليقات الزوار ( 0 )

التعليقات تعبر عن اراء ومواقف اصحابها

اترك تعليقاً

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .