توماس رايلي.. السفير الذي جاء من بريطانيا لفضح "لارام" أمام العالم

رغم أنه يستعد لحزم حقائبه للرحيل عن المغرب بعد نحو ستة أشهر من الآن، إلا أن سفير بريطانيا بالرباط، توماس رايلي، لا يزال مصرا على كشف فضائح شركة الخطوط الملكية المغربية وإيصالها إلى العالم عبر حسابه الرسمي في "تويتر"، وهو الأمر الذي تكرر اليوم الاثنين بعدما نشر تفاصيل معاناته إلى جانب مسافرين آخرين مع تأخر إحدى رحلات "لارام"، دون أن تكلف هذه الأخيرة نفسها عناء التوضيح أو الاعتذار.

وكتب رايلي أن "يوم أمس كان يوما عصيبا بالنسبة لجميع الركاب وشركات الطيران، بما في ذلك الخطوط الملكية المغربية، هذا أمر معروف بسبب العاصفة "كلارا"، لكن عدم وجود خدمة للزبناء وغياب المعلومات وعدم الاحترام أمور غير مقبولة".

ونقل السفير البريطاني الصورة السيئة التي رسختها "لارام" في المسافرين البريطانيين، إذ أورد في تغريدة أخرى أنه خلال ساعات الانتظار كان يسمع الناس من حوله يرددون "هذه أسوء خدمة عملاء لقيتها على الإطلاق"، وآخرين يقولون "لقد سافرت جوا لأكثر من 3 ملايين ميل ولم أشاهد من قبل خدمة عملاء بهذا السوء".

ويبدو أن مشكلة السفير البريطاني الدائمة مع الخطوط الملكية المغربية تكررت هذه المرة أيضا، ويتعلق الأمر بمشكلة التواصل، إذ أورد عبر تويتر دائما "تم استدعاؤنا هذا الصباح إلى المطار على الساعة الخامسة والربع  فجرا، لكن لم يكن يوجد أحد هناك، ولم يكن أي مكتب للتذاكر قد فتح أبوابه، كما لا يوجد أي مسؤول لتزويدنا بالمعلومات.. أرسلت رسالة إلى "لارام" مرة أخرى دون أن أتلقى أي جواب".

وكان رايلي قد أخذ على عاتقه فضح تدني خدمات شركة الطيران المغربية منذ وصوله إلى المغرب، وهو الأمر الذي تكرر مرارا العام المنصرم، ففي شهر يونيو الماضي انتقد مرتين خدمات الشركة، الأولى بسبب ضيق مساحة المقاعد إذ كتب "هل أنا فقط من يحس بذلك، أم أن الشركة قلصت المساحة المخصصة للأرجل بين المقاعد؟".

أما المرة الثانية خلال الشهر نفسه فكان سببها تأخر رحلته عن موعدها إذ غرد قائلا "تأخرت رحلة الخطوط الملكية المغربية ساعة عن موعد إقلاعها من لندن"، وأضاف "وصلنا قبل ساعة لمطار الدار البيضاء، وما زلنا لم نحصل على أمتعتنا، يجب أن لا نستغرب إذا غضب الناس"، وبعدها بنحو شهر عاد لانتقاد هذه المشكلة موردا "هي ليست مسألة ساعات ولا دقائق ومع ذلك، في الخطوط الجوية المغربية، يجب أن تكون سعيدا إذا لم تتأخر الرحلة لأيام".

تعليقات الزوار ( 1 )

  1. البوست العربي :

    يجب طرده. لأنه يسيئ لاقتصاد البلد اللذي ابتعث فيه وهذا مناف للدبلوماسية

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .

مواضيع مشابهة

بولعجول: وضع آليات الحكامة الجيدة من بين المحاور الكبرى لبرنامج عمل NARSA

أكد مدير الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية (نارسا) ناصر بولعجول، اليوم الأربعاء بالرباط أن وضع آ

الأربعاء 26 فبراير 2020 - 23:30

مفاجأة.. حزب "فوكس" يرفض الانضمام لمجموعة معادية لمغربية الصحراء

فجر حزب "فوكس" الإسباني، المنتمي لليمين المتطرف، مفاجأة من العيار الثقيل برفضه الانضمام إلى لمج

الأربعاء 26 فبراير 2020 - 22:27

مدير صندوق النقد الدولي السابق يجعل من المغرب "ملاذه الضريبي"

منذ فشله في الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي ترشح لها سنة 2012، اختفى دومينيك ستراوس كان، المد

الأربعاء 26 فبراير 2020 - 15:23

المغرب مقبل على "أمر جلل".. أربعة مؤشرات تؤكد ذلك!

غموض وترقب ومعلومات شحيحة.. سمات أضحت ترافق العديد من المواقف والقرارات التي يتابع المواطن المغ

الأربعاء 26 فبراير 2020 - 13:47

رست ونزل كل ركابها.. هذه حقيقة "منع" سفينة إيطاليا من دخول الميناء المتوسطي

تم منذ مساء أمس الاثنين تداول أنباء مفادها أن سفينة إيطالية مُنعت من الرسو بميناء طنجة المتوسطي

الثلاثاء 25 فبراير 2020 - 21:00

"العدل والإحسان" تستعد للاحتجاج بعد عام من تشميع بيوت أعضائها

عادت قضية تشميع بيوت مجموعة من أعضاء جماعة العدل والإحسان إلى الواجهة مجددا، مع مرور سنة على ال

الثلاثاء 25 فبراير 2020 - 14:01

في عهد الملك محمد االسادس.. هل تدخل مدن الشمال مرحلة "إصلاح" ثانية؟

تعيش مدن الشمال، وبالخصوص تطوان والمضيق ومرتيل والفنيدق، على وقع الترقب، بعد قرار السلطات المغر

الثلاثاء 25 فبراير 2020 - 12:00

طائرة كولومبية تحمل مَجليين من "بؤرة كورونا" تطلب التوقف بالمغرب

طلبت الحكومة الكولومبية رسميا من نظيرتها المغربية المساعدة على إجلاء 14 مواطنا كولومبيا من مدين

الإثنين 24 فبراير 2020 - 18:40

الدولة تسعى لـ"دمقرطة" الكُرة عبر الحد من "ازدواجية المهام" داخل العصبة

يبدو أن الوسط الكروي المغربي مقبل على "رجة" تخص هياكله التنظيمية، خاصة على مستوى العصبة الاحترا

الإثنين 24 فبراير 2020 - 16:50

صحيفة بريطانية: أوامر الملك وراء إيقاف تهريب الحشيش المغربي إلى أوروبا

قالت صحيفة بريطانية إن الحملات الأمنية المشددة على عمليات تهريب الحشيش من المغرب إلى أوروبا تقف

الإثنين 24 فبراير 2020 - 13:40