تونس.. ارتفاع العجز التجاري في 8 أشهر الأخيرة

ارتفع العجز التجاري لتونس، خلال الثمانية أشهر الأولى من 2019، إلى 12 مليار و 864,1 مليون دينار (4.07 مليار أورو)، مقابل 12 مليار 160,5 مليون دينار (3.85 مليار أورو) خلال نفس الفترة من 2018، وفق بيانات للمعهد الوطني للإحصاء.

وتأتي هذه النتائج في وقت أشار فيه المعهد في نشرة حول التجارة الخارجية بالأسعار القارة لشهر غشت 2019، إلى تحسن الصادرات بنسبة 12 بالمائة مع متم 2019 (29 مليار و 523,7 مليون دينار) (9.3 مليار أورو)، مقابل 20,2 بالمائة خلال نفس الفترة من 2018 (26 مليار و 358,8 مليون دينار) (8.3 مليار أورو).

وارتفعت واردات تونس، في متم غشت 2019، بنسبة 10 بالمائة (42 مليار و 387,9 مليون دينار) (13.4 مليار أورو) مقابل 20,3 بالمائة خلال نفس الفترة من سنة 2018، (38 مليار و519,2 مليون دينار) (12.2 مليار أورو).

وتحسنت نسبة تغطية الواردات بالصادرات ب1,3 نقطة مقارنة بالأشهر الثمانية الأولى من سنة 2018، إذ بلغت 69,7 بالمائة مقابل 68,4 مليون دينار وفق ذات البيانات.

وارتفعت الصادرات وفق نظام التصدير الكلي بنسبة 14,8 بالمائة، مقابل 17,1 بالمائة خلال نفس الفترة من سنة 2018، في حين سجلت الواردات ارتفاعا بنسبة 11,4 بالمائة مقابل 24,3 بالمائة خلال نفس الفترة من سنة 2018 .

وتبرز نتائج التجارة الخارجية، وفق النظام العام، ارتفاعا على مستوى الصادرات بنسبة 4,7 بالمائة مقابل 29,3 بالمائة خلال نفس الفترة من سنة 2018، وسجلت الواردات زيادة بنسبة 9,4 بالمائة مقابل 18,5 بالمائة خلال نفس الفترة من سنة 2018 .

وأرجع المعهد تحسن الصادرات إلى تأثير جل القطاعات على غرار الفوسفاط الذي ارتفع بنسبة 19,1 بالمائة، وقطاع الصناعات الميكانكية والكهربائية، بنسبة 16,6 بالمائة، وقطاع النسيج والملابس والجلد بنسبة 9,6 بالمائة، وقطاع الصناعات المعملية الأخرى بنسبة 21,4 بالمائة.

وانخفضت صادرات قطاع المنتوجات الفلاحية والغذائية بنسبة 12,9 بالمائة، نتيجة تراجع مبيعات زيت الزيتون (954,4 مليون دينار مقابل مليار و 590,3 مليون دينار).

وارتفعت واردات تونس بنسبة 10 بالمائة تحت تأثير اغلب القطاعات، ومنها مواد الطاقة التي زادت بنسبة 23,6 بالمائة نتيجة الزيادة في مشتريات البلاد من الغاز الطبيعي (ملياران و533,6 مليون دينار مقابل مليار و 476,8 مليون دينار).

وارتفعت واردات مواد التجهيز بنسبة 15,7 بالمائة والمواد الاولية والفوسفاطية بنسبة 8,1 بالمائة والمواد الفلاحية والغذائية الأساسية بنسبة 5 بالمائة .

وسجلت تونس، إلى متم غشت 2019، عجزا مع الصين (3 مليار و901,4 مليون دينار) و الجزائر (ملياران و 89 مليون دينار)، و ايطاليا (مليار و 892,7 مليون دينار) وتركيا (مليار و618,6 مليون دينار)، وروسيا (مليار و 62 مليون دينار)، مقابل فائض مع فرنسا بقيمة مليارين و 718,3 مليون دينار، وليبيا (857,2 مليون دينار).

واستحوذ الاتحاد الاوروبي على 74,4 بالمائة من صادرات تونس مما شكل ارتفاعا بنسبة 14,3 بالمائة وذلك بفضل تحسن الصادرات مع ألمانيا بنسبة 23,7 بالمائة، وايطاليا بنسبة 11,3 بالمائة، في حين انخفضت الصادرات نحو اسبانيا بنسبة 14,8 بالمائة والتشيك بنسبة 9,2 بالمائة.

واستوردت تونس من الاتحاد الأوروبي سلعا بقيمة 22 مليار و 32,9 مليون دينار، خلال الاشهر الثمانية الأولى لسنة 2019 (52 بالمائة من اجمالي واردات البلاد) وارتفعت واردات تونس من ايطاليا بنسبة 13,2 بالمائة ومن فرنسا بنسبة 5,3 بالمائة.

الثلاثاء 3:00
غيوم قاتمة
C
°
19
الأربعاء
20.72
mostlycloudy
الخميس
19.45
mostlycloudy
الجمعة
18.35
mostlycloudy
السبت
16.77
mostlycloudy
الأحد
17.41
mostlycloudy