جدل المباريات الدولية يعود للواجهة.. هل أعفي أجانب "البطولة" دون سابق إنذار؟

عاد الجدل الدائر داخل الوسط الكروي المغربي، حول موضوع اللاعبين الأجانب في البطولة الاحترافية بقسميهما الأول والثاني، بخصوص استيفاءهم لشرط العشر مباريات دولية ومدى تطبيقه من عدمه داخل صفوف الفرق المغربية، رغم توجه الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لتطبيق القانون.

هذا، وتفجر النقاش حول الموضوع السالف الذكر، بعد أن خرجت الاتحاد الكونغولي لكرة القدم، في الآونة الأخيرة، بوثيقة تتبث عدم خوض فابريس نغوما، لاعب فريق الرجاء الرياضي لعشر مباريات دولية مع منتخب بلاده، كما هو منصوص عليه في شروط التعاقد مع اللاعبين الأجانب في البطولة الوطنية.

وحاولت "الصحيفة" طرح التساؤل حول الموضوع على حسن الفيلالي، رئيس لجنة الرخص التابعة للجامعة، إلا أن هاتفه ظل خارج التغطية، في الوقت الذي أفادت مصادر مطلعة أن قانون الأجانب داخل البطولة المحلية لم يعد يرتكز على شرط المباريات العشر الدولية، حيث منحت الـ FRMF رخص عدة للاعبين لا يستوفون ذلك مع منتخبات بلادهم.

هذا، وأفاد مصدر من داخل إدارة الرجاء الرياضي (فضل عدم ذكر اسمه)، أن وضع الكونغولي نغوما قانوني، رغم أن الشائعات تفيد خوضه لست مباريات دولية فقط، كما أن اللاعب استغرب لما يروج، في دردشة جانبية مع الجريدة، على هامش المباراة أمام فريق رجاء بني ملال، أمس الخميس، لحساب الجولة الأولى من البطولة الاحترافية المغربية.

جدير بالذكر أن هذا الملف سيستأثر بنقاش كبير، داخل أوساط العصبة الاحترافية لكرة القدم، على اعتبارها الهيئة الكروية المكلفة بتسيير البطولة الاحترافية، من أجل وقف اللغط الموسمي الذي يرافق ذلك، كما كان الشأن بالنسبة لملفي النيجيريين شيسوم شيكاتارا وميشيل باباتوندي، لاعبي الوداد الرياضي، السابق والحالي.

الثلاثاء 0:00
غيوم متناثرة
C
°
14.58
الثلاثاء
15.92
mostlycloudy
الأربعاء
16.89
mostlycloudy
الخميس
19.75
mostlycloudy
الجمعة
20.75
mostlycloudy
السبت
18.94
mostlycloudy