حاليلوزيتش بالمغرب منذ أيام.. ومستشار لقجع يخضع لحملة وكلاء ضد بقاء الناخب الوطني

يلف الغموض حول موعد الاجتماع المرتقب بين فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والناخب الوطني، البوسني وحيد حاليلوزيتش، مدرب المنتخب الوطني، والذي من المنتظر أن يحسم في مستقبل الإطار الفني على رأس العارضة الفنية ل"الأسود"، قبل أشهر من انطلاق نهائيات كأس العالم بقطر.

وعلمت "الصحيفة"، نقلا عن مصادر مطلعة، أن حاليلوزيتش، عاد إلى المغرب، قبل أيام، بعد نهاية عطلته السنوية، كما أنه تواصل مع فوزي لقجع وإدارة الجامعة بشأن التحضير لترتيبات عودته إلى العمل داخل أسوار مركب محمد السادس لكرة القدم ب"المعمورة"، وذلك وسط الجدل القائم حول مستقبله مع النخبة الوطنية.

المصادر نفسها، أكدت إن محمد مقروف، مستشار لقجع والناطق الرسمي باسم جامعة الكرة، ارتأى نشر بلاغ تكذيبي للشائعات التي راجت حول إقالة محتملة للناخب الوطني، وذلك من أجل ترك المجال أمام الـ FRMF للترتيب لاجتماع حاسم في هذا الشأن، بالإضافة لغلق الباب أمام تحركات بعض الوسطاء، الذين يروجون، منذ أيام، لأسماء مدربين مرشحين لتولي مهام تدريب "الأسود".

في سياق مرتبط، يتحرك أحد الوسطاء الذين ينشطون بدولة الإمارات العربية المتحدة، بتنسيق مع بعض مقربيه، منذ أسابيع، (يتحرك) من أجل قيادة حملة المطالبة برحيل حاليلوزيتش، لأسباب مرتبطة بمشاريعه المستقبلية، علما أن الوكيل المذكور لا يستفيد من المناداة على لاعبيه للفريق الوطني، منذ أن تولى الناخب الحالي المهام خلفا للفرنسي هيرفي رونار.

وكان وكيل الناخب الوطني السابق، قد ظهر عبر أثير أحد الإذاعات الوطنية، مقرنا عودة رونار لتدريب "الأسود" برحيل مقروف عن الجامعة، وذلك بالرغم من ارتباط الإطار الفرنسي بعقد مع الاتحاد السعودي لكرة القدم، إذ يستعد لقيادة "الخضر" في العرس الكروي العالمي المقبل.

الخميس 12:00
سماء صافية
C
°
24.04
الجمعة
25.95
mostlycloudy
السبت
27.48
mostlycloudy
الأحد
25.64
mostlycloudy
الأثنين
23.77
mostlycloudy
الثلاثاء
23.24
mostlycloudy