خليلهودزيتش يستدعي محترفين بـ"صفر" دقيقة لمعسكر "الأسود"

يترقب الشارع الكروي المغربي الظهور الأول للمنتخب الوطني، بعد فترة توقف طويلة بسبب تداعيات جائحة "كورونا"، من خلال المواجهة الإعدادية المرتقبة أمام منتخب السنغال، الجمعة المقبل، على أرضية ملعب الأمير مولاي عبد الله بالرباط، لاسيما بعد التغييرات الجذرية التي حدثت على التركيبة البشرية لـ"الأسود"، من خلال قائمة الـ 24 لاعبا التي استدعاها الناخب الوطني، البوسني وحيد خليلهودزيتش.

خليلهودزيتش، الذي أكد على معيار الجاهزية والتنافسية، ضمن محددات اختياره للأسماء التي ستشكل القائمة النهائية للمنتخب الوطني المغربي، استدعى في المقابل، بعض الأسماء لا تستوفي المعيارين السالفي الذكر، بين لاعبين ظلوا حبيس دكة البدلاء وآخرين لم يشاركوا ولو لدقيقة واحدة مع فرقهم منذ انطلاقة الموسم الكروي الجديد.

درار ولزعر.. لاعبون بـ "صفر دقيقة"

تفاجأ الرأي العام الرياضي الوطني باستدعاء حمزة منديل، مدافع فريق شالكه الألماني، لمعسكر المنتخب الوطني، من أجل المشاركة في المبارتين المقبلتين أمام منتخبي السنغال والكونغو الديمقراطية، لاسيما وأن اللاعب لا يدخل ضمن خطط مدربه منذ عودته من فترة الإعارة مع فريق ديجون الفرنسي، كما أنه يفتقد للتنافسية والجاهزية البدنية من أجل شغل مكانة رسمية ضمن تشكيلة "الأسود".

اللاعب حمزة منديل، ظل حبيس دكة البدلاء، منذ انطلاقة الموسم الكروي 2020/2021، حيث لم يشارك مع فريقه شالكه في الجولات الثلاث الأولى من الدوري الألماني "بوندسليغا"، ويعود آخر ظهور رسمي للمدافع الدولي المغربي إلى 7 مارس 2020، حيث خاض مباراة فريقه السابق ديجون أمام تولوز، لحساب الجولة 28 من الدوري الفرسني، وهي المواجهة التي سجل خلالها هدفه الوحيد في الموسم.

يشار إلى أن الناخب الوطني، يضع ثقة كبيرة في اللاعب حمزة منديل، نظرا لمحدوديات العناصر التي تشغل مركز الظهير الأيسر الدفاعي، كما أنه ترك انطباعا جيدا في آخر مواجهة دولية لـ"الأسود" أمام منتخب بوروندي، في نونبر من السنة الماضية، لحساب تصفيات كأس أمم إفريقيا.

من جانبه، سيكون المدافع أشرف لزعر، الذي تم الاستنجاد به لتعويض غياب مواطنه نيل درار، على موعد مع أول ظهور على الملاعب، منذ فترة طويلة، حيث لم يشارك مع فريقه كوسينزا الإيطالي، الممارس في دوري الدرجة الثانية، منذ أن خاض بضع دقائق من المباراة أمام أسكولي، في 3 يوليوز الماضي، قبل أن يظل احتياطا طيلة الجولات الست الأخيرة.

أشرف لزعر، الذي يملك 17 مباراة دولية، لم يلتحق بالمنتخب الوطني منذ أكتوبر 2016، حين وجهت له الدعوة من أجل المشاركة في المباراة أمام المنتخب الغابوني، لحساب تصفيات كأس أمم إفريقيا.

أوراق خليلهودزيتش الغائبة عن التنافسية

وإن كانت قائمة الـ24 لاعبا التي ضمها خليلهودزيتش، تضم أسماء متألقة رفقة أنديتها وتستحق الحضور رفقة المنتخب الوطني، فإنه هنام لاعبين آخرين لم يتمكنوا بعد من فرض ذواتهم داخل أنديتهم الأوروبية، كما أن بعضهم يسجا حضوره الدولي الأول بقميص المنتخب الوطني المغربي.

بداية بخط الدفاع، نجد اللاعب سفيان شاكلا، المحترف في صفوف فريق فياريال الإسباني، والذي لم يشارك سوى مباراتين مع الفريق الأول، خلال الموسم المنصرم من "الليغا"، كما غاب عن الرسمية مع انطلاقة الموسم الجاري، إذ لعب سوى 12 دقيقة الأخيرة من المباراة أمام إيبار، لحساب الجولة الثانية، قبل أن يغيب عن الجولات الثلاث الأخيرة من الدوري المحلي.

خط وسط ميدان "الأسود"، شهد بدوره بعض المفاجئات، بعد دعوة الناخب الوطني للثنائي الممارس في الدوري الألماني؛ نسيم بوجلاب، لاعب فريق شالكه، وأيمن بركوك، لاعب فريق انتراخت فرانكفورت، اللذين سيكتشفان أجواء المنتخب الوطني لأول مرة.

ورغم الإشادة التي حظي بها اللاعبان من قبل الناخب الوطني، إلا أن إحصائيتهما الشخصية لا ترقى إلى مستويات كبيرة، خاصة في الشق المرتبط بالتنافسية، حيث لا يعتبر بوجلاب من الدعامات الأساسية لفريق شالكه الألماني، مع انطلاقة الموسم الجاري، كما أن مواطنه أيمن بركوك، لا يدخل ضمن مخططات مدرب فريقه، الأخير الذي أقحمه لبضع دقائق خلال المبارتين الأخيرتين أمام هوفنهايم وهيرتا برلين، لحساب الجولتين الثانية والثالثة من الدوري.

الأربعاء 15:00
مطر خفيف
C
°
19.79
الخميس
18.95
mostlycloudy
الجمعة
18.71
mostlycloudy
السبت
18.88
mostlycloudy
الأحد
21.77
mostlycloudy
الأثنين
19.79
mostlycloudy