دفاعه للصحيفة: المحكمة برأت لقجع في ملف شكاية روسي.. والأخير قدم وثائق "مزورة" لاتهام الحداوي وماندوزا

أكد دفاع فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، إن الأخير لم تعد تربطه أي علاقة بملف النزاع القائم مع يوسف روسي، والذي بثت فيه المحكمة لصالحه، وتعود فصوله إلى تدوينة نشرها اللاعب الدولي السابق، صيف سنة 2018، عبر حسابه الشخصي على مواقع التواصل الإجتماعي "فايسبوك".

وفي تواصل مع موقع "الصحيفة"، ارتأت هيئة دفاع جامعة الكرة، تبرئة رئيسها من "البوليميك" القائم حول قضية يوسف روسي، علما أن المحكمة أدانت الأخير بغرامة مالية قدرها 60 مليون سنتيم وعقوبة حبسية موقوفة التنفيذ، بعد القضية التي رفعها ضده فوزي لقجع، صيف سنة 2018، بعد نشر الدولي السابق لتدوينة على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، طالب من خلالها بفتح تحقيق ضد رئيس الـFRMF بسبب "غسيل الأموال" واتهمه بتهريب المال العام للأبناك السويسرية بصفته مدير مكتب الميزانية في وزارة الاقتصاد والمالية.

وقال دفاع لقجع، إنه "على إثر ما تم نشره و تداوله بالعديد من المنصات الإعلامية بخصوص علاقة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ورئيسها بالملف الجنحي الذي راجت أطواره  بالمحكمة الزجرية الابتدائية بالدار البيضاء يومه 2/05/2021 ضد يوسف روسي، فهذا الخبر يبقى عار من الصحة، لكون الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ورئيسها ليسا طرفا فيه بالمرة".

ويأتي هذا الرد، تزامنا مع أطوار محاكمة يوسف روسي في مواجهة اللاعب الدولي السابق مصطفى الحداوي والإطار الوطني عبد الحق رزق الله "ماندوزا"، رئيس ودادية المدربين، تقدم على إثرها الأخيران بمطالب مدنية من أجل ارتكابه لجنح صنع وتيفة مزورة و استعمالها.

هذا، وقد عاينت "الصحيفة" نسخا من الوثائق التي تقدم بها يوسف روسي، اتهم من خلالها عبد الحق رزق الله "ماندوزا"، بتلقي تحويلات شهرية في حدود 32 مليون سنتيم، من قبل فوزي لقجع، رئيس جامعة الكرة، في حين اتهم الحداوي بتلقي تحويلات بالعملة الصعبة من سويسرا لحسابه في فرنسا في حدود 75 ألف أورو، وهي الوثائق التي أكد دفاع المطالبين بالحق المدني، أنها "مزورة"، ومن المنتظر أن تبث محكمة الاستئناف في ملف القضية، في غضون الأيام المقبلة.

في سياق مرتبط، أصدرت محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء، الأسبوع الماضي، بتاريخ 5 ماي، حكم باث في الموضوع، بتأييد الحكم الابتدائي المرتبط برفض الشكاية التي تقدم بها يوسف روسي، ضد فوزي لقجع، المتهم خلالها بـ"التهديد والتعسف"، التي يعاقب عليها وفق الفصول 428/427/425 من القانون الجنائي، مع تحميل الطرف المستأنف للصائر.

وكان يوسف روسي، طرفا مطالبا بالحق المدني، في مواجهة رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، الأخير الذي اتهمه ب "بعث برسائل تهدد السلامة الجسدية للاعب الدولي السابق وأسرته الصغيرة"، عبر الهاتف الشخصي والبريد الإلكتروني، كما جاء في مضمون الشكاية، إلا أن المحكمة رفضت الأخيرة ابتدائيا واستئنافيا.

الأثنين 18:00
غائم جزئي
C
°
21.69
الثلاثاء
21.47
mostlycloudy
الأربعاء
22.65
mostlycloudy
الخميس
23.96
mostlycloudy
الجمعة
24.35
mostlycloudy
السبت
23.91
mostlycloudy