روسيا تُرسل طائرة "عملاقة" لإجلاء رعاياها العالقين بالمغرب

كشفت وكالة الأنباء الروسية، "سبوتنيك" اليوم الإثنين، أن روسيا خصصت طائرة لإجلاء رعاياها العالقين في المغرب، بعد إغلاق الأخير لحدوده بهدف محاصرة فيروس كورونا المستجد في البلاد، ومنع انتشاره في أوساط مواطنيه.

ونقلت روسيا اليوم عبر ذات المصدر، أن شركة "Azur Air" قامت صباح اليوم الإثنين بإرسال طائرة إلى مطار محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء من أجل إعادة المواطنين الروس الذين يواجهون صعوبة في العودة إلى وطنهم من المملكة المغربية.

وحسب ذات المصدر، فإن الشركة خصص طائرة من نوع " بوينغ 300-700"  لهذه المهمة، الأمر الذي سيسمح بإعادة أزيد من 500 مواطن روسي في آن واحد، من المغرب إلى الديار الروسية، ويُحتمل أن تصل الطائرة إلى مسكو مساء اليوم.

وأوضح المصدر الإعلامي المذكور، أن روسيا خصصت طائرة لإعادة مواطنيها العالقين في المغرب، بسبب عدم وجود رحلات جوية مباشرة من المغرب إلى روسيا، الشيء الذي عقّد الأمر على المواطنين الروس المتواجدين بالمغرب.

هذا، وتجدر الإشارة إلى أنه لازال الآلاف من السياح الأجانب عالقين بالمغرب، بعد إغلاق الأخير لمجاله الجوي، وتقييد حركة الرحلات الجوية، ونجحت بعض الدول في إعادة عدد مهم من رعاياها، إلا أنه لم يتم إجلاء الجميع.

وفي هذا السياق، أعلنت فرنسا أمس الأحد، أنها عملت على إجلاء 13 ألفا من مواطنيها الذين علقوا في المغرب، في حين لازال آلاف الأخرين عالقين في المملكة، إلى جانب عدد كبير من السياح الأخرين الذين ينتمون إلى جنسيات ألمانية وبريطانية وإيطالية وإسبانية.

ويسعى المغرب من خلال إغلاق جميع حدوده في وجه حركة التنقل، بهدف التقليل من احتماليات تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد، خاصة أن الأوضاع في الأيام الأخيرة بدأت تتطور بشكل متسارع وراتفع العدد إلى أزيد من 100 مصاب بفيروس كورونا.

ووفق وزارة الصحة، فإن عدد المصابين بفيروس كورونا في المغرب إلى حدود منتصف اليوم الإثنين، بلغ 134 حالة إصابة مؤكدة، وتم تسجيل 4 وفيات و3 معافين.