سانشير للإسبان: اذهبوا للاقتراع.. فالديمقراطية أهم إرث تركه لنا آباؤنا

 دعا المرشحون الرئيسيون لرئاسة الحكومة الإسبانية الذين يتنافسون في الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها التي تجري اليوم الأحد في إسبانيا الناخبين إلى المشاركة المكثفة في هذا الاقتراع الخامس من نوعه الذي تشهده إسبانيا منذ الانتقال الديموقراطي في الدولة الإيبيرية والرابع منذ عام 2015 وذلك بهدف تجاوز حالة الانسداد والجمود السياسي الذي تعيشه البلاد.

وحث بيدرو سانشيز مرشح الحزب العمالي الاشتراكي ورئيس الحكومة الإسبانية المنتهية ولايتها الناخبين على التوجه إلى صناديق الاقتراع والتصويت بكثافة "من أجل دعم وتعزيز الديموقراطية الإسبانية والتقرير بشأن مصيرهم المشترك".

وقال سانشيز في تصريحات للصحافة بعد مغادرته لأحد مراكز الاقتراع "إن الديمقراطية هي أهم وأفضل إرث تركه لنا آباؤنا" مشيرا إلى أن "الديمقراطية توحدنا كدولة كما أنها تجعلنا أقوى".

وعبر عن أمله في أن تفرز هذه الاستحقاقات حكومة مستقرة من أجل دعم وتعزيز الديموقراطية الإسبانية.

من جهته دعا بابلو كاسادو مرشح الحزب الشعبي ( يمين ) لرئاسة الحكومة الإسبان إلى المشاركة المكثفة في هذا الاقتراع من أجل "الحصول على نتائج واضحة تمكن من تجاوز حالة الانسداد والجمود في الحياة السياسية " مشددا على أهمية المشاركة الواسعة في هذه الانتخابات والتي تعتبر الأداة الأكثر فاعلية المتاحة للمواطنين "من أجل الاختيار بين استمرار الانسداد أو التغيير" .

أما بابلو إغليسياس زعيم حزب (بوديموس) الذي يمثل أقصى اليسار فعبر عن أمله في أن يتميز هذا اليوم الانتخابي بمشاركة قوية من قبل الناخبين وذلك " بهدف المساهمة في تشكيل حكومة لها القدرة على جعل إسبانيا نموذجا ومرجعا في مجال السياسات الاجتماعية".

وبدوره أكد ألبرت ريفيرا زعيم حزب (سيودادانوس) الذي يمثل وسط اليمين على أهمية المشاركة القوية والمكثفة في هذه الانتخابات "باعتبارها تشكل مفتاحا لتجاوز الجمود الذي يعيشه الوضع السياسي في إسبانيا" مشددا على أهمية هذا الاقتراع "الذي من خلاله سيقرر الإسبان مستقبل البلاد والمساهمة في دعم وتعزيز الديموقراطية".

وقد فتحت مراكز الاقتراع في إسبانيا اليوم الأحد أبوابها ابتداء من الساعة التاسعة صباحا (بالتوقيت المحلي) أمام الناخبين الإسبان للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها.

ويبلغ عدد الناخبين المسجلين أزيد من 37 مليون شخص سيمارسون حقهم في التصويت لانتخاب 350 نائبا و208 مستشارا في البرلمان بغرفتيه (مجلس النواب ومجلس الشيوخ).

وكان العاهل الإسباني الملك فليبي السادس قد دعا في شهر شتنبر الماضي إلى إجراء انتخابات تشريعية سابقة لأوانها في 10 نونبر وذلك بعد حل البرلمان بغرفتيه (مجلس النواب ومجلس الشيوخ) إثر فشل المفاوضات بين الحزب العمالي الاشتراكي الإسباني وباقي الأحزاب السياسية الأخرى خاصة حزب (بوديموس) الذي يمثل أقصى اليسار من أجل تشكيل الحكومة الجديدة.

الجمعة 15:00
غيوم متفرقة
C
°
20.87
السبت
20.66
mostlycloudy
الأحد
20.71
mostlycloudy
الأثنين
21.47
mostlycloudy
الثلاثاء
21.77
mostlycloudy
الأربعاء
22.52
mostlycloudy