سفير المغرب في مالي للصحيفة: سلطات باماكو بدأت تحقيقا موسعا في قضية استهداف السائقين المغاربة

قال سفير المغرب في مالي، حسن الناصري، في تصريحات لموقع "الصحيفة"، اليوم الاثنين، إن سلطات دولة مالي باشرت تحقيقاتها في قضية استهداف سائقي شاحنات مغربية لنقل البضائع بالرصاص يوم السبت الماضي، وذلك بناء على طلب تقدمت به المملكة المغربية.

وأوضح السفير أن السلطات المالية أعطت موافقتها على طلب التحقيق وأكدت أنها ستقوم بكل ما يلزم للوصول إلى الجناة، لكنه في المقابل لم يؤكد الأنباء الرائجة حول إمكانية احتمال مسلحي جبهة "البوليساريو" الانفصالية في هذا الهجوم الدامي.

وأبرز السفير المغربي في حديثه لـ"الصحيفة" أن "التحقيق سيأخذ وقته قبل ظهور النتائج"، مضيفا "الآن لا نستطيع الحديث عن أي شيء، لأن التحقيق سيكون ميدانيا وموسعا وسنبقى على اطلاع بمحطاته".

أما بخصوص وضعية المواطن المغربي المصاب، فقال الناصري إنها "جيدة نسبيا"، وأورد "في البداية راجت أخبار عن وجود رصاصة في الفخذ اليمنى وكسر في الساق، ولكن بعد الفحوصات الطبية الدقيقة تبين أنه مصاب بطلق ناري لكن الرصاصة لم تستقر في الفخذ"، مضيفا "إنه حاليا يُعالج، حيث احتاج لنقل كيسين من الدم، لكنه أُخرج من المستعجلات التي قضى بها بضع ساعات فقط، بمعنى أنه الآن خارج دائرة الخطر".

وكان هذا الهجوم المسلح، الذي استهدف سائقين مغاربة خلال توجههم إلى العاصمة باماكو، قد أدى إلى وفاة اثنين وإصابة ثالث، فيما استطاع السائق الرابع الفرار بحياته، والمثير في الأمر هو أن المهاجمين لم يسرقوا محتويات الشاحنة، ما يرجح فرضية "العمل الإرهابي". 

الأثنين 21:00
غيوم متفرقة
C
°
21.04
الثلاثاء
23.02
mostlycloudy
الأربعاء
22.84
mostlycloudy
الخميس
22.51
mostlycloudy
الجمعة
21.89
mostlycloudy
السبت
21.78
mostlycloudy