عشر سنوات سجنا لمغاربة أثاروا رُعب جماهير "اليوفي"في نهائي دوري الأبطال

أصدرت مَحكمة مدينة تورينو، صباح اليوم، الجمعة، حكمها بالسجن 10 سنوات على أربعة مراهقين مغاربة كانوا سببا في إثارة الرعب بين أنصار نادي يوفنتوس الإيطالي، اللذين كانوا يتابعون فريقهم في نهائي دوري أبطال أوروبا يونيو 2017، بإحدى الساحات العمومية للمدينة، حيث نصبت شاشة عملاقة خاصة لهذه المناسبة الكروية.

وكانت ساحة "سان كارلو" بمدينة تورينو قد عرفت خلال نهائي " تشومبيونسليغ" صيف 2017 بين السيدة العجوز وريال مدريد الإسباني، تدافعا كبيرا ناتجا عن ذعر وخوف الجماهير من وقوع حادث ارهابي، بعدما تم سماع صوت يشبه انفجار شيء ما، ليتبين فيما بعد أن أربعة مراهقين مغاربة قد تعمدوا اثارة التشويش، من أجل خلق حالة الفوضى والتمكن من سرقة الجماهير.

وصدر الحكم بالسجن 10سنوات وأربعة أشهر في حق صهيب بومداقن وحمزة بلغازي ومحمد مشماشي، بينما تم تخفيف الحكم بشهر واحد على أيمن الصهيبي لأنه لم يشارك في أعمال السرقة.

وتعد هذه الواقعة، احدى الحوادث المؤثرة بالنسبة لأنصار يوفنتوس ولسكان مدينة تورينو، بعد أن تسببت في وفاة إمرأتين وإصابة 1672 شخصا من المتواجدين، ما دفع الإدعاء العام في هذه القضية إلى المطالبة بـ 14 سنة سجنا للمغاربة الأربعة بتهمة القتل العمد.

الأربعاء 15:00
مطر خفيف
C
°
19.79
الخميس
18.95
mostlycloudy
الجمعة
18.71
mostlycloudy
السبت
18.88
mostlycloudy
الأحد
21.77
mostlycloudy
الأثنين
19.79
mostlycloudy