غالي أمام القاضي: لا أتحمل مسؤولية الانتهاكات.. ومحاميه: إنه ضعيف للغاية وكان قريبا من الموت

 غالي أمام القاضي: لا أتحمل مسؤولية الانتهاكات.. ومحاميه: إنه ضعيف للغاية وكان قريبا من الموت
الصحيفة – حمزة المتيوي
الثلاثاء 1 يونيو 2021 - 17:50

قال مانويل أولي، محامي زعيم جبهة "البوليساريو" في القضايا التي يتابع فيها أمام المحكمة الوطنية العليا في مدريد، إن إبراهيم غالي أوضح أمام القاضي سانتياغو بيدراث، خلال جلسة الاستماع له اليوم الثلاثاء، أنه عندما كان "وزيرا للدفاع" في مخيمات تندوف في فترة وقوع الانتهاكات المضمنة في شكايات المدعين، "لم تكن لديه أي مسؤولية عن تلك الأفعال المنسوبة له".

وتحدث المحامي الإسباني لأول مرة، ظهر اليوم، أمام وسائل الإعلام بخصوص هذه القضية، موردا أن غالي "بذل جهدا كبيرا" للمثول بشكل "طوعي" أمام القضاء الإسباني، وأضاف في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإسبانية "أوروبا بريس"، أن زعيم البوليساريو "لا يزال ضعيفا للغاية".

وخلال إجابته على سؤال بخصوص المدة التي سيظل خلالها غالي في إسبانيا، أجاب المحامي أولي "يجب انتظار قرار القاضي سنتياغو بيدراث"، وتابع "بعد ذلك سيقرر غالي ما هو مناسب، لأنه الأن ضعيف بدنيا، وبمجرد استعادة عافيته سيحسم فيما يجب عليه فعله"، قائلا إن دخوله إلى إسبانيا كان بواسطة "جواز سفره"، وأنه عند وصوله "كان أقرب إلى الموت منه إلى البقاء على قيد الحياة".

واعتبر ممثل دفاع غالي أن مثوله أمام المحكمة الوطنية عن بعد بواسطة اتصال الفيديو من مستشفى "سان بيدرو" في مدينة لوغرونيو "سار على ما يرام"، مضيفا أن موكله "أكد أن الوقائع التي وضعته في محل اتهام خاطئة تماما"، قبل أن يُلبس القضية ثوبا سياسيا، إذ أورد "هذه محاولة أخرى لتقويض مصداقية الشعب الصحراوي ونضاله لتقرير المصير".

وكان المحامي أولي قد أبدى تفاؤلا كبيرا اليوم بعدم صدور أي قرار باعتقال غالي أو اتخاذ إجراءات احترازية ضده كما طلب دفاع المشتكين، على الرغم من أن المحكمة طلبت من موكله عنوانه ورقم هاتفه، وعلق قائلا "تساقط الثلج في مدريد اليوم ممكن أكثر من إمكانية اتخاذ تلك الإجراءات في حق غالي".

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...