فرنسا تقرر إلغاء امتحانات الباكالوريا لهذه السنة.. هل يسير المغرب في نفس التوجه؟

قررت الحكومة الفرنسية، رسميا، اليوم الجمعة، اتخاد إجراء إلغاء الامتحان النهائي لنيل شهادة البكالوريا، بسبب التطورات المتعلقة بجائحة "كوفيد-19"، المعروفة عالميا ب"كورونا"، الذي خلف رججت الآلاف من الإصابات والوفيات والمستمرة في التصاعد منذ أزيد من أسبوعين.

وأعلن جان ميشيل بلانكير، وزير التربية الوطنية والشباب الفرنسي، أنه نظرا للأوضاع التي تعيشها بلاده، بسبب الجائحة العالمية، تقرر إلغاء الامتحان النهائي للبكالوريا، واعتماد نقاط المراقبة المستمرة، أي النقاط المحصل عليها خلال اختبارات الدورة الأولى من السنة الدراسية.

وصرح المسؤول الفرنسي، بأنه من غير الممكن، إجراء امتحان نهائي في الظروف الحالية والمخاطرة بسلامة آلاف الطلبة، لافتا الانتباه إلى أن مليوني و100 ألف طالب معني باجتياز امتحان البكالوريا بفرنسا، خلال السنة الحالية، سيعفون منه، باستثناء الشعب المرتبط النجاح بها بإجراء اختبار شفوي.

وتطرق بلانكير إلى المجهودات الكبيرة المبذولة لمتابعة الدراسة في أنسب ظروف ممكنة، بالنسبة لمختلف المستويات الدراسية، موضحا في الآن ذاته أنه لن يتم احتساب النقط المحصل عليها خلال اختبارات أجريت في فترة الدراسة عن بعد، بغرض ضمان تكافؤ الفرص بين التلاميذ.

الثلاثاء 21:00
غيوم قاتمة
C
°
22.41
الأربعاء
20.4
mostlycloudy
الخميس
19.64
mostlycloudy
الجمعة
19.06
mostlycloudy
السبت
18.75
mostlycloudy
الأحد
17.75
mostlycloudy