قضية تهز أمريكا وكندا.. اغتصاب قاصر ومحاولة "إخفاء الجريمة" بالمغرب

تناقلت الصحافة الأمريكية ونظيرتها الكندية، في الأيام الأخيرة، تفاصيل جريمة اغتصاب "مروعة" لفتاة قاصر ارتكبها مواطن أمريكي من أوكلاهوما، وحاول إخفاء "معالم الجريمة" في رحلة إلى المملكة المغربية.

ووفق مصادر إعلامية دولية، فإن تحقيقات الشرطة الكندية، أثبتت تورط مواطن أمريكي يدعى "بول لويس سيمس" يبلغ من العمر 44 سنة، في اغتصاب فتاة قاصر لا يتعدى عمرها 16 من منطقة يوكون في أوكلاهوما بالولايات المتحدة الأمريكية.

واضافت ذات المصادر، فإن المعني بالأمر الذي جرى عرضه على القضاء الكندي في الأيام الأخيرة، اغتصب فتاة قاصر وافتض بكارتها في أوكلاهوما، ثم أخذ ضحيته في رحلة إلى المغرب، حيث ستبدأ هناك تفاصيل معاناة أخرى للضحية.

وفي هذا السياق، أشارت ذات المصادر، أن المُتهم فور علمه بأنه متهم في قضية اغتصاب واستغلال القاصرين، أجبر ضحيته في المغرب على الخضوع لعمليتين جراحيتين لترقيع غشاء البكارة، لإخفاء معالم الجريمة التي ارتكبها، لكن فور عودة الضحية تقدمت بشكاية للمصالح الأمنيةو وكشفت تفاصيل ما تعرضت له على يد المعني بالأمر.

وفر المتهم إلى كندا بعد عودته من المغرب، لكن الشرطة الكندية أوقفت المتهم بناء على الاتهامات الموجهة إليه، وأظهرت التحقيقات تورطه بالفعل في اغتصاب الضحية، لتبدأ فصول محاكمته.

وطالب المدعي العام في الجلسة الأخيرة، بسجن المتهم لمدى الحياة، نظرا للجريمة الشنعاء التي ارتكبها في حق فتاة قاصر، وسيتم النطق بالحكم النهائي في يناير المقبل.

الأربعاء 12:00
سماء صافية
C
°
18.97
الخميس
20.23
mostlycloudy
الجمعة
22.09
mostlycloudy
السبت
21.46
mostlycloudy
الأحد
19.68
mostlycloudy
الأثنين
20.06
mostlycloudy