كندا تُعلن عن تسهيلات للطلبة المغاربة الراغبين في القدوم إليها للدراسة

أعلنت الحكومة الفيدرالية الكندية، أمس الجمعة، عن مجموعة من التسهيلات لفائدة الطلبة المغاربة والسينغاليين، الراغبين في القدوم إليها من أجل إتمام دراستهم ما بعد المرحلة الثانوية، في جامعتها أو مؤسساتها التعليمية الخاصة.

وحسب ما أورده موقع "راديو كندا إنترناشيونال"، فإن هذه التسهيلات تتعلق ببرنامجها التعليمي "Student Direct Stream" أو المعروف اختصار بـ"SDS"، والذي كانت قد فتحته في وجه عدد من البلدان الأسيوية، كالهند وباكستان والفليبين والصين لصالح طلاب هذه الدول.

ووفق ذات المصدر، فإن الحكومة الكندية أعلنت أمس الجمعة عن توسيع هذا البرنامج لفائدة دول أخرى، وقد أضافت المغرب والسينغال، لاستقطاب الطلبة المتميزين في اللغة الفرنسية، والراغبين في استكمال تعليمهم الجامعي في كندا.

ونقل موقع راديو كندا انترناشيونال تصريح وزير الهجرة الكندي أحمد حسين بشأن إضافة المغرب والسينغال " بتوسيعنا لبرنامج SDS  لاستقطاب طلبة من مختلف الدول، نساهم في التنوع الثقافي، والاستفادة الاجتماعية والاقتصادية التي يمكن أن يساهم فيها الطلاب العالميين في كندا".

وأضاف وزير الهجرة " بإضافتنا للمغرب والسينغال في هذا البرنامج، نكون بذلك ندعم استراتيجية الهجرة الفرنكفونية في كندا لاستقطاب أكبر عدد ممكن من المتحدثين بالفرنسية للقدوم إلى كندا للدراسة".

ووفق مصادر إعلامية كندية، فإن الطلاب المغاربة والسينغاليين، بالإضافة إلى الدول التي يشملهم البرنامج الكندي التعليمي المذكور، لازال أمامهم الوقت للدفع من أجل الاستفادة منه والتوجه إلى كندا للدراسة.

ويشترط على الراغبين في التوجه إلى كندا من الطلبة المغاربة أو السينغاليين، أن يتقنوا اللغة الفرنسية بشكل جيد، وأن تكون لديهم القدرة المادية لمصاريف الدراسة في العام الأول هناك.

الثلاثاء 9:00
غيوم قاتمة
C
°
19.86
الأربعاء
20.6
mostlycloudy
الخميس
18.94
mostlycloudy
الجمعة
17.71
mostlycloudy
السبت
16.79
mostlycloudy
الأحد
16.1
mostlycloudy