كورونا "يلغي" المؤتمر الوطني لإحدى أكبر نقابات التعليم بالمغرب

اضطرت الجامعة الوطنية للتعليم، إحدى التمثيليات النقابية الست الكبرى للقطاع بالمغرب، إلغاء مؤتمرها الوطني الحادي عشر الذي كان مقررا شهر مارس الجاري، وذلك بعد القرار الأخير الصادر عن وزارة الثقافة والشباب والرياضة بمنع جميع المؤتمرات واللقاءات التي ينتظر أن يحضرها أكثر من ألف شخص، تفاديا لخطر الإصابة بفيروس "كورونا" المستجد.

وأعلنت الجامعة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، أن المؤتمر الذي كان يُنتظر تنظيمه في 20 و21 مارس الجاري، قد تأجل لأجل غير مسمى على الرغم من وضع "الترتيبات المادية والأدبية واللوجستيكية الكفيلة بإنجاح هذه المحطة التنظيمية وتحقيق أهدافها، ووقوف اللجنة الوطنية التحضيرية في اجتماعها الأخير على جاهزية عقد المؤتمر على كافة المستويات".

وأوردت الجامعة أن اللجنة الوطنية كانت قد "اطلعت على الترتيبات الأخيرة وعلى مختلف المهام التنظيمية وضمنها الإجراءات الإعلامية والدعائية للمؤتمر والتكليفات المتعلقة بتنظيمه، بما في ذلك مشاريع مقررات وشعار المؤتمر وبرنامج سير أشغاله، والحصيص الجهوي للمؤتمرات والمؤتمرين الذين يفوق عددهم ألف مؤتمرة ومؤتمر".

ووفق الجهة نفسها فإن تأجيل انعقاد المؤتمر الوطني الذي سيتزامن مع الذكرى الخامسة والستين لتأسيس الاتحاد المغربي للشغل، جاء "اعتبارا للطارئ الصحي العالمي الذي لم تُستثن منه بلادنا، والمتمثل في انتشار فيروس كورونا" موردة أن المكتب التنفيذي كان قد "ارتأى أمام هذا المستجد فتح مشاورات حول إمكانية تأجيل عقد المؤتمر، خاصة بعد التنبيه والتحذير مما تسببه التجمعات من انتقال للعدوى وتفشي لهذا المرض".

وقالت الجامعة إن الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل واللجنة الوطنية للتنظيم، "عبروا عن أن الحالة الوبائية الراهنة تقتضي تأجيل انعقاد المؤتمر، تمنيعا لكافة المؤتمرات والمؤتمرين من كل خطر قد يحدق بسلامتهم، مضيفة أنه "وبعد التداول في الموضوع مع أعضاء اللجنة الوطنية التحضيرية للمؤتمر ومع الكتاب العامين الإقليميين والجهويين للجامعة، تفاعلَ هؤلاء إيجابا مع مقترح التأجيل وذلك درءا لكل ما من شأنه أن يمس بالأمن الصحي للمؤتمرات والمؤتمرين وعموم ضيوف المؤتمر".

وكان بلاغ لوزارة الثقافة والشباب والرياضة قد أعلن منع جميع التظاهرات التي يشارك فيها أشخاص قادمون من الخارج، بما فيها المحاضرات واللقاءات الثقافية والرياضية كيفما كان نوعها، ومنع جميع التظاهرات التي يشارك فيها 1000 شخص فما فوق من المقيمين في التراب الوطني في حالة إقامتها بأماكن مغلقة أو محددة، وذلك إلى غاية نهاية شهر مارس الجاري، تنفيذا للقرارات الحكومية ذات الصبغة الاستعجالية لمواجهة الوضع الاستثنائي المتعلق بخطر تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

الثلاثاء 0:00
غائم جزئي
C
°
13.09
الثلاثاء
14.98
mostlycloudy
الأربعاء
15.2
mostlycloudy
الخميس
17.07
mostlycloudy
الجمعة
15.85
mostlycloudy
السبت
15.9
mostlycloudy