لشكر يحمل "البام" مسؤولسة وفاة بلفقيه ويلمح إلى "مساومته" بملفه المعروض على القضاء

حمل الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إدريس لشكر، مسؤولية وفاة عضو مجلس جهة كلميم واد نون، لحزب الأصالة والمعاصرة، وذلك خلال تصريحات لوسائل الإعلام اليوم الأربعاء.

وتزامنا مع إعلانه خروج حزبه إلى المعارضة، وفي الوقت الذي كان فيه عزيز أخنوش يعلن الأغلبية الحكومية بحضور نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، وعبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، قال لشكر إن هذا الأخير مسؤول "أخلاقيا" على ما جرى لبلفقيه.

وألمح لشكر إلى أن ترشح بلفقيه بشعار "الجرار" عوض "الوردة" كانت خلفه مساومة بملفه المعروض على القضاء، ناقلا عن الراحل قوله إن هذا الملف سيطوى نهائيا.

وكان وهبي قد سحب من بلفقيه تزكيته للترشح لرئاسة جهة كلميم واد نون قبل أيام، ليقوم هذا الأخير يوم أمس الثلاثاء بالانتحار بواسطة طلقة من بندقية صيد، وفق توصيف النيابة العامة، وذلك تزامنا مع انتخاب المرشحة التجمعية مباركة بوعيدة رئيسة للمجلس.

الجمعة 6:00
غيوم متناثرة
C
°
15.55
السبت
15.74
mostlycloudy
الأحد
17.3
mostlycloudy
الأثنين
18.89
mostlycloudy
الثلاثاء
19.1
mostlycloudy
الأربعاء
18.3
mostlycloudy