محاباة لعشرات الشركات وعمولات غير قانونية بالعملة الصعبة.. تقرير المهمة الاستطلاعية حول صفقات كورونا يفضح وزارة الصحة

فجر تقرير المهمة الاستطلاعية البرلمانية حول الصفقات التي أبرمتها وزارة الصحة خلال فترة جائحة كورونا، فضائح من العيار كان أبرزها إقدام الوزارة التي يوجد على رأسها الوزير خالد آيت الطالب على صرف نحو 327 ألف دولار أمريكي على عمليات استيراد مخالفة بالقانون، بالإضافة إلى رصد "محاباة" لبعض الشركات على حساب أخرى.

ووفق التقرير فإن الوزارة خرقت القوانين المتعلقة بالنفقات العمومية، وتحديدا المرسوم الملكي المتعلق بالمحاسبة العمومية، والذي يمنع تخصيص الفوائد والعمولات بخصوص عمليات الشراء التي تتم خارج أرض الوطن، وهو الأمر الذي وقعت فيه الوزارة بالفعل حين سلمت مؤسسات أجنبية فوائد بالعملة الصعبة قاربت 327 ألف دولار.

ومن ناحية أخرى كشف التقرير عن وجود إشكالات تتعلق بكيفية تعامل مديرية الأدوية والصيدلة في وزارة الصحة مع الطلبات الواردة عليها، حيث إن "عدة مقاولات استفادت من صفقات تفاوضية حتى دون أن تتوفر على التصريح القانوني المحدد في المادة 7 من القانون المنظم للمستلزمات الطبية"، وفق تأكيدات اللجنة.

ونص التقرير صراحة على وجود "محاباة" من طرف الوزارة الوصية على القطاع الصحي لبعض الشركات، حيث ذكر أن عدة شركات حُرمت من التراخيص الاستثنائية خلال فترة الجائحة "ما يؤكد بشكل لا لبس فيه وجود شبهة محاباة لبعض الشركات على حساب شركات أخرى في التعاقدات المتعلقة بالطلبيات العمومية".

ووضعت اللجنة يدها على نماذج لفضائح من العيار الثقيل، حيث كشفت "المعاملة التفضيلية" التي حظيت بها إحدى الشركات، والتي حصلت على شهادة تسجيل المستلزم الطبي الذي طلبت تسجيله قبل أن تحصل هي نفسها على الترخيص القانوني لممارسة عملها في مجال المستلزمات الطبية، ويتعلق الأمر بشركة سُمح لها ببيع الكمامات الطبية.

وتابعت اللجنة أن هذه الشركة "حصلت على شهادة تسجيل الكمامات الجراحية بتاريخ 22 أكتوبر 2020 وهو التاريخ الذي لم تكن فيه هاته الشركة قد حصلت بعد على التصريح القانوني للاشتغال في مجال المستلزمات الطبية، فالشركة تم تسجيلها بشكل قانوني في منتصف شهر نونبر 2020 في حين أنها تمكنت من تقديم طلب تسجيل المستلزم الطبي قبلها بعدة أسابيع وهو أمر ممنوع قانونا".

والأدهى من ذلك هو أن وزارة الصحة أبرمت صفقات تفاوضية مع عشرات الشركات دون أن تتم تسجيلها بشكل قانوني، وقد رصد التقرير 13 نموذجا من تلك الصفقات بلغت قيمتها الإجمالية أكثر من 227 مليون درهم، من بينها شركة استفادت لوحدها من صفقتين بقيمة تجاوزت 100 مليون درهم، وحسب التقرير فإن قائمة الشركات التي استفادت من صفقات عمومية بشكل خير قانوني خلال فترة الجائحة بلغ 45 شركة.

الأربعاء 12:00
غيوم متفرقة
C
°
24.59
الخميس
23.22
mostlycloudy
الجمعة
22.96
mostlycloudy
السبت
22.04
mostlycloudy
الأحد
22.29
mostlycloudy
الأثنين
22.31
mostlycloudy