محكمة صينية تبرئ شخصا بعد قضائه 27 عاما في السجن

قضت إحدى محاكم مقاطعة جيانغشي شرق الصين، ببراءة زهانغ يوهوان بعد قضائه 27 عاما داخل السجن، لعدم وجود أدلة كافية وراء الحكم الذي صدر في حقه عام 1995 وأدانه بقتل صبيين .

وكان زهانغ، وهو قروي من محافظة جينشيان، قد اعتقل في العاصمة الاقليمية نانتشانغ في أكتوبر 1993. وحكمت عليه محكمة الشعب المتوسطة في نانتشانغ بالإعدام مع وقف التنفيذ في يناير 1995، لإدانته بقتل صبيين. وتم تخفيف الحكم بعد سنتين من ذلك إلى السجن مدى الحياة.

وجاء في بيان رسمي للقضية نشر على الموقع الإلكتروني للمحكمة، اليوم الخميس،"بعد صدور الحكم، اعتذر ممثل عن محكمة الشعب العليا في جيانغشي إلى زهانغ يوهوان نيابة عن المحكمة، وأبلغه أن له الحق في التقدم بطلب للحصول على تعويض من الدولة".

وقال دفاع الظنين إن زهانغ (53 عاما)، الذي أمضى 9778 يوما في السجن، سيتقدم بطلب للحصول على 7 ملايين يوان من تعويضات الدولة.

يذكر أن الرقم القياسي لأكبر عقوبة سجنية قضاها بريئ في السجون الصينية يعود لليو تشونغلين، الذي سجن عندما كان يبلغ من العمر 22 عاما، وأ طلق سراحه بعد 25 عاما. وحصل ليو بعد ذلك على 4.6 مليون يوان (670 ألف دولار أمريكي)، أي حوالي 500 يوان عن كل يوم من الأيام الـ 9217 التي قضاها في السجن.

والصين لديها واحدة من أعلى معدلات الإدانة في العالم، ب99.9 في المائة في عام 2016. وبالمقارنة، بلغ معدل الإدانة في نظام المحاكم الفيدرالية في الولايات المتحدة 93 في المائة. وقد ألغت المحكمة الشعبية العليا استخدام معدلات الإدانة كمؤشر للأداء في عام 2014 على أمل أن يؤدي ذلك إلى انخفاض حالات إساءة تطبيق العدالة والحد من حالات التعذيب والاعترافات القسرية.

الأربعاء 15:00
مطر خفيف
C
°
19.79
الخميس
18.95
mostlycloudy
الجمعة
18.71
mostlycloudy
السبت
18.88
mostlycloudy
الأحد
21.77
mostlycloudy
الأثنين
19.79
mostlycloudy