مساندون لـ"البوليساريو" في البرلمان الإسباني: الحزب الحاكم تراجع عن دعم "تقرير المصير في الصحراء"

اتهمت المجموعة البرلمانية اليسارية "ماس باييس"، المساندة لـ"البوليساريو" والتي تحظى بتمثيلية داخل البرلمان الإسباني، الحزب الاشتراكي العمالي الذي يقود الائتلاف الحاكم بالتراجع عن دعم "تنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء" في مقابل "دفاعه عن مصالح المغرب"، وذلك بعد أن رفض وزير الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون، خوسي مانويل ألباريس، الحديث عن وجود "حرب" في المنطقة.

وتلقى ألباريس استفسارا من مجموعة "ماس باييس" المنتمية للفريق التعددي اليساري الداعم للحكومة التي يرأسها بيدرو سانشيز، حول ما اعتبره "زيادة حدة التوتر في الصحراء"، ليجيب الوزير بأن الوضع "مقلق جدا" لكنه تفادي الحديث عن وجود حرب في المنطقة، لكنه ربط إجابته أيضا بالصراع بين المغرب والجزائر، مبرزا أنه نقل قلقه للبلدين مطالبا إياهما باحتواء الأمر ونهج أسلوب الحوار، كما أكد على أن الأمر يتعلق بـ"شركاء استراتيجيين لإسبانيا".

ولم تستسغ مجموعة "ماس باييس" داخل مجلس الشيوخ تعامل الحكومة الإسبانية مع هذا الموضوع، لتهاجم الحزب الاشتراكي العمالي الذي يقود الحكومة على اعتبار أنه "عندما كان في المعارضة ظل يطالب الحكومة السابقة بتبني حل يضمن حق تقرير المصير للصحراويين"، كما كان يُذكر بأن إسبانيا لا تزال قوة إدارية في المنطقة، وهو الخطاب الذي تغير بعد وصوله إلى السلطة، معتبرا أن السياسة الخارجية الإسبانية "تابعة وتُمليها عليها الرباط" كما أنها تدافع على "المصالح المغربية".

وتسببت هذه المداخلة في إغضاب الوزير الإسباني الذي رفض التوصيفات القدحية الموجهة للحكومة الحالية، لكنه مع ذلك رفض الحديث عن دعم مقترح "استفتاء تقرير المصير" كحل للملف، مبرزا أن مدريد تقف مع تسوية الأمم المتحدة، وذلك من خلال "حل سياسي عادل ومقبول للطرفين".

وكان وصول ألباريس إلى وزارة الخارجية الإسبانية نتاجَ الأزمة الدبلوماسية المغربية الإسبانية المرتبطة بملف الصحراء، حيث جرى تعيينه خلفا للوزير السابقة أرانتشا غونزاليس لايا، بعد تورطها في إدخال زعيم جبهة "البوليساريو" الانفصالية إلى الأراضي الإسبانية بشكل سري في أبريل الماضي، الأمر الذي أغضب الرباط ودفعها لاستدعاء سفيرتها من مدريد.

السبت 9:00
مطر خفيف
C
°
10.82
الأحد
13.53
mostlycloudy
الأثنين
12.58
mostlycloudy
الثلاثاء
12.73
mostlycloudy
الأربعاء
12.04
mostlycloudy
الخميس
12.95
mostlycloudy