معزوز في البيضاء ومورو في طنجة وكودار في مراكش.. التحالف الثلاثي يتقاسم رئاسات الجهات الاقتصادية الكبرى

شهد اليوم الخميس الحسم في اسم أول رئيس جهة بعد انتخابات 8 شتنبر 2021، والذي كان هو سيدي حمدي ولد الرشيد من حزب الاستقلال، الذي انتُخب رئيسا لجهة العيون الساقية الحمراء، في الوقت الذي ينتظر أن يتبعه خلال الأيام المقبلة الإعلان عن رؤساء الجهات الأهم في المملكة من الناحية الاقتصادية، والتي سيطر عليها جميعها التحالف الثلاثي المكون من التجمع الوطني للأحرار وحزب الأصالة والمعاصرة وحزب الاستقلال.

وأصبح في حكم المؤكد أن الاستقلالي عبد اللطيف معزوز، وزير التجارة الخارجية الأسبق في حكومة عباس الفاسي، والوزير المنتدب الأسبق المكلف بالمغاربة المقيمين في الخارج، سيكون هو الرئيس الجديد لجهة الدار البيضاء سطات خلفا لمصطفى الباكوري المنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة، وذلك بعدما أضحى مرشحَ التحالف الثلاثي الذي استطاع جمع أغلبية مكونة من 65 مقعدا من أصل 75 هو إجمالي مقاعد المجلس.

أما في جهة طنجة تطوان الحسيمة، فأعلنت الأحزاب الثلاثة ذاتها تحالفا لقيادة مجلس الجهة، ضمن تحالف أكبر يشمل رئاسة مجلس جماعة طنجة ومجلس عمالة طنجة أصيلة، وسيكون عمر مورو، مرشح حزب التجمع الوطني للأحرار والرئيس السابق لغرفة التجارة والصناعة والخدمات بالجهة، هو المرشح الوحيد بعد ضمان الأغلبية المطلقة، حيث ظفر حزبه إلى جانب الأصالة والمعاصرة والاستقلال بما مجموعه 45 مقعدا من أصل 61، وسيخلف مورو الرئيسة السابقة فاطمة الحساني التي لم يرشحها التجمعيون رغم انتقالها إلى صفوفهم مؤخرا قادمة من "البام".

ويُنتظر أن يترأس رشيد العبدي، عن حزب الأصالة والمعاصرة، مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، خلفا لعبد الصمد السكال، وذلك بتوافق مع حزب الاستقلال وحزب التجمع الوطني للأحرار الذي يُتوقع أن يسحب مرشحه نور الدين الأزرق، واستطاع التحالف الثلاثي الحصول على الرتب الثلاث الأولى بحصوله على 42 مقعدا من أصل 75، ورغم أن حزب "الحمامة" ظفر بالصدارة بـ22 مقعدا، إلا أن اتفاقه السياسي مع "البام" أفضى لمنح الرئاسة لهذا الأخير.

أما في جهة مراكش آسفي، فيُنتظر أن تبقى الرئاسة لدى الأصالة والمعاصرة، مع اختلاف في هوية الرئيس، حيث سيكون سمير كودار هو مرشح "البام" والتحالف الثلاثي لخلافة أحمد اخشيشن، الموضوع ضمن قائمة المرشحين للاستوزار في الحكومة الجديدة، وكان الحزب نفسه قد تصدر الاستحقاقات الأخيرة بحصوله على 19 مقعدا متبوعا بالتجمع الوطني للأحرار بـ17 والاستقلال بـ14، ما يمنح التحالف الأغلبية المطلقة بـ50 مقعدا من أصل 75.

وبالإضافة إلى الجهات الاقتصادية الكبرى في المغرب، حسمت رئاسات جهات أخرى لمرشحي الأحزاب الثلاثة، مثل جهة فاس مكناس، التي يُنتظر أن تذهب لمرشح حزب الاستقلال عبد الواحد الأنصاري، وجهة الشرق التي سيبقى على رأسها عبد النبي بعيوي من "البام"، وجهتا كلميم واد نون والداخلة وادي الذهب، اللتان سيتولى رئاستهما تواليا التجمعية مباركة بوعيدة والاستقلالي ينجا الخطاط لولاية جديدة.

الأربعاء 21:00
غائم جزئي
C
°
21.29
الخميس
20.98
mostlycloudy
الجمعة
21.93
mostlycloudy
السبت
22.64
mostlycloudy
الأحد
22.37
mostlycloudy
الأثنين
21.85
mostlycloudy