منظمة الصحة العالمية: النساء ينتحرن في المغرب أكثر من الرجال

كشفت منظمة الصحة العالمية "WHO" في أخر تقاريرها حول ظاهرة الانتحار في العالم، الذي أصدرته أمس الثلاثاء، بمناسبة اليوم العالمي لمنع الانتحار الذي يتزامن مع 10 شتنبر، إن كل 40 ثانية تُسجل حالة انتحار في العالم.

وحسب تقرير المنظمة، فإن 800 ألف شخص عبر العالم يفقدون حياتهم سنويا عن طريق الإنتحار، مشيرة إلى أن الإنتحار يُعتبر السبب الثاني للوفاة في العالم في الفئة العمرية التي تترواح ما بين 15 و 29 سنة، أي فئة المراهقين والشباب.

وأضاف التقرير، إن 79 بالمائة من حالات الانتحار المسجلة سنويا في العالم، ضحاياها من الطبقتين الفقيرة والمتوسطة، مشيرة إلى أن الانتحار عن طريق الشنق أو عبر إطلاق النار هما الوسيلتان الأكثر استعمالا في حالات الانتحار عبر العالم.

وبخصوص المغرب، فقد كشفت أخر دراسة إحصائية خرائطية لمنظمة الصحة العالمية، إن معدل الانتحار بالمغرب يصل إلى حوالي 5 بالمائة في كل 100 ألف نسمة سكانية في المغرب، وهو معدل ضمن الأضعف وفق مقياس المنظمة العالمية للصحة مقارنة بعدد من بلدان العالم.

ووفق ذات الدراسة، فإن معدل تسجيل حالات الانتحار في المغرب في صفوف النساء هو أكثر مما هو مسجل في صفوف الرجال، حيث تصل نسبة انتحار النساء في المغرب إلى 3,6 بالمائة في كل 100 ألف نسمة سكانية، مقابل 2,5 فقط بالمائة في صفوف الرجال.

ويُعتبر معدل وفاة النساء عن طريق الانتحار في المغرب، حسب ذات الدراسة، هو الأعلى في شمال إفريقيا، حيث أن معدل انتحار النساء في الجزائر لا يتعدى 1,8 بالمائة في 100 ألف نسمة سكانية، وفي تونس 2,2 بالمائة، وليبيا 2,3 بالمائة، ومصر 1,7 بالمائة.

كما أن معدل وفاة الرجال في المغرب هو أيضا أقل مما هو مسجل في دول شمال إفريقيا، حيث يصل معدل وفاة الرجال في الجزائر في كل 100 ألف نسمة سكانية إلى نسبة 4,9 بالمائة، وفي تونس 4,4 بالمائة، وليبيا 8,7 بالمائة، ومصر 7,2 بالمائة.

الأربعاء 12:00
مطر خفيف
C
°
21.05
الخميس
19.5
mostlycloudy
الجمعة
19.06
mostlycloudy
السبت
18.17
mostlycloudy
الأحد
18.04
mostlycloudy
الأثنين
17.56
mostlycloudy