من النجومية إلى القاع بالسعودية.. لَكْمَتان أسقطت "روكي" الكرة المغربية أرضا!

استقر محمد الناهيري، مدافع فريق الوداد الرياضي، على التوقيع في كشوفات فريق العين السعودي، الصاعد حديثا للدوري السعودي الممتاز في صفقة تناهز 750 ألف دولار، مفضلا إياه على خوض تجربة احترافية أوروبية كما كان متوقع بعد انفصاله عن النادي "الأحمر".

الناهيري أو "روكي"، كما يحلو للشارع الكروي المغربي تسميته، ساهم بانتقاله إلى فريق "مغمور" بالدوري السعودي، في توجيه ضربة قاضية تقنية لمسيرته الاحترافية، بعد أن تلقت الأخيرة لكمات متتالية خلال السنتين الأخيرتين.

اللكمة الأولى.. سلوك لارياضي!

قدم نادي الوداد الرياضي ملفا متكاملا، لدى الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، يتضمن مخالفات اللاعب محمد الناهيري، استنادا إلى محضر معاينة عون قضائي، يتضمن الأخير سجل غيابه عن التدريبات وذلك رغم ارتباطه بعقد مع الفريق، ينتهي بنهاية الموسم الكروي الحالي.

قبل سبع أشهر، بدأ الناهيري في كتابة أولى فصول علاقة "الشرخ" مع الوداد ومكوناته، حين عبر عن غضبه من انتقادات الجماهير برمي القميص أرضا، خلال مباراة أمام فريق حسنية أكادير بالمركب الرياضي محمد الخامس، بيد أنه سرعان ما طويت الصفحة وعاد المدافع للدفاع عن قميص "الأحمر"، كما أنه ساهم في بلوغ الفريق لمباراة نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا بتسجيله ثنائية أمام فريق نجم الساحل التونسي.

انزلاقات الناهيري خارج المستطيل الأخضر تواصلت، حتى بلغت درجة التمادي، خلال فترة الحجر الصحي، حيث تدخل رئيس الفريق شخصيا من أجل إنقاذ اللاعب من ورطة خرق حالة الطوارئ، بصحبة إحدى الفتيات، بمدينة الجديدة، في إحدى الليالي الرمضانية.

وفي الوقت الذي كان أنصار الوداد ينتظرون تجديد اللاعب لعقده مع الفريق، تمرد الناهيري على الجميع، رافضا الالتحاق بالتداريب، بحجة نهاية عقده مع متم يونيو، وهو ما يتعارض مع توصيات "فيفا" الاستثنائية خلال مرحلة جائحة "كورونا"، التي تنص على سيران عقود اللاعبين لغاية متم الموسم الكروي.

يذكر أن سعيد الناصري، رئيس الوداد،  جالس محمد الناهيري في أكثر من مناسبة  من أجل إقناعه بالبقاء مع في الفريق، غير أن جهوده باءت بالفشل بسبب المطالب المادية المبالغ فيها للاعب ورغبة الأخير في خوض تجربة احترافية جديدة.

اللكمة الثانية.. انخفاض أسهم اللاعب!

بعد أن كان اسمه مقترنا بالالتحاق بتجربة احترافية في الدوري التركي الممتاز، وما يحمله ذلك من دلالات للاعب الذي مازال يطمح بالعودة للدفاع عن القميص الوطني عبر بوابة أحد الفرق الأوروبية، تفاجأ المتتبع الكروي المحلي بتوقيع الناهيري في كشوفات فريق العين السعودي.

محمد الناهيري، الذي يدخل ضمن خانة اللاعبين "الأغلى" من حيث القيمة التسويقية في سوق انتقالات اللاعبين المغاربة الممارسين في البطولة الاحترافية، سيرى أسهمه في انخفاض كبير، بعد أن كان قبل سنتين من بين أجود العناصر المعول عليها من أجل الانتقال إلى أوروبا بمبلغ مالي محترم.

وإن كان الدوري السعودي للمحترفين يعج بالأسماء المغربية ويوفر لها "تقاعدا كرويا" مريحا، فإن أندية بعينها من تحظى بالاحترام هناك ولها سمعتها الآسيوية، كما هو حال النصر السعودي الذي يلعب له الثنائي عبد الرزاق حمد الله ونور الدين أمرابط، فيما تظل الأسماء الأخرى خارج "الرادار" رغم تألقها محليا، كما هو حال محمد فوزير وجلال الداودي، لاعبي فريق الرائد، على سبيل الذكر ليس الحصر

الخميس 21:00
غيوم متفرقة
C
°
17.7
الجمعة
19.24
mostlycloudy
السبت
18.41
mostlycloudy
الأحد
17.82
mostlycloudy
الأثنين
16.67
mostlycloudy
الثلاثاء
16.76
mostlycloudy