مَقتل الحارس الشخصي للملك السعودي.. "مُجتهد" يروي قصّة مختلفة عن الحادث

في الوقت الذي أعلنت وزارة الداخلية السعودية، أن مقتل الحارس الشخصي للملك سلمان بن عبد العزيز، "اثر خلاف شخصي" مع أحد أصدقائه، خرج المغرّد السعودي الشهير على منصّة التواصل الاجتماعي "تويتر" الذي يستخدم اسم "مُجتهد"، لينفي الرواية السعودية.

وقال حساب "مجتهد"، الذي دأب على نشر تسريبات من داخل أروقة النظام السعودي، على حسابه بموقع "تويتر": إن "الفغم كان في القصر وقت الحادث وليس مع صديق"، كما الإعلام السعودي الرسمي.

وأوضح أن محمد بن سلمان (ولي العهد) يعتبر "الفغم من الحرس القديم الموالي لآل سعود عموما"، مؤكداً أن الأخير "لا يثق بإخلاصه له شخصياً".

وكشف "مجتهد" أن بن سلمان "ردد أكثر من مرةٍ رغبته في إبعاده عن موقعه الحالي"، في رواية تتفق مع ما ذكره المعارض السعودي محمد المسعري، عندما وجَّه تحذيراً إلى حارس الملك من نيّة ولي العهد تصفيته جسدياً.

ويُعيد مقتل الحارس الشخصي للملك السعودي بشكل فيه الكثير من الغموض، الحديث عن مقتل الصحافي السعودي، جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول بتركيا، حيث مرّ على الحادث سنة كاملة دون الكشف عن مصير جثته.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت الرياض، الأحد، عن مقتل اللواء عبد العزيز الفغم الحارس الشخصي للملك سلمان بن عبد العزيز، بجدة إثر خلاف شخصي. وأفادت قناة الإخبارية السعودية الرسمية، أن "اللواء عبد العزيز الفغم الحارس الشخصي لخادم الحرمين الشريفين قتل بإطلاق نار إثر خلاف شخصي في جدة"، دون تفاصيل أكثر. 

فيما نقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، اليوم، بيانا أمنيا لشرطة مكة المكرمة، كشف أن اللواء الفغم كان في زيارة لصديقه تركي السبتي بمحافظة جدة، قبل أن يتطور نقاشه مع صديق لهما يدعي ممدوح آل علي ويطلق النار عليه. وأكد البيان أن "الجهات الأمنية تعاملت مع الجاني، الذي بادرها بإطلاق النار رافضا الاستسلام، مما أدى إلى مقتل الجاني على يد قوات الأمن". وأوضح أن الفغم توفي بعد نقله للمستشفي، فضلا عن إصابة صديقه وعامل فلبيني، و5 من رجال الأمن، تم نقله للمستشفي للعلاج. 

"حارس الملوك"

ووفق ما أوردت صحيفة "عكاظ" الذي وصفت القتيل بـ"حارس الملوك"، فإن اللواء عبد العزيز بن بداح الفغم المطيري، كان حارساً شخصياً للملك عبد الله بن عبد العزيز (1924 -2015)، وبعد وفاته أصبح حارساً شخصياً للملك سلمان بن عبد العزيز. وأصدر الملك سلمان بن عبد العزيز، في منتصف العام 2017، أمراً ملكياً بترقية عبد العزيز الفغم (ترقية استثنائية) إلى رتبة لواء، وفق إعلام سعودي.

ووصفت "عكاظ" الفغم بأنه "أشهر حارس ملكي" في العصر الحديث، ونسبت تلك التسمية إلى إعلام غربي، كما أشارت إلى أنه حصل على لقب "أفضل حارس شخصي على مستوى العالم" من قبل منظمة الأكاديمية العالمية. كما وصفته بأنه كان "ظلّا ملازما للرجل الأول في الدولة الملك سلمان بن عبد العزيز". 

الصحيفة السعودية أشارت إلى أن الفغم "قاد مسيرة والده اللواء بداح الذي عمل مرافقا ًشخصيا للملك عبد الله بن عبد العزيز لثلاثة عقود، ليظهر ابنه عبد العزيز ويكمل مسيرة أبيه في حراسة الملوك".

ولم تورد "عكاظ" تفاصيل عن الحياة الشخصية للواء عبد العزيز، إلا أن بعض وسائل الإعلام أشارت إلى أنه خريج الكلية العسكرية للملك خالد بالسعودية، وتنقل في العمل من الحرس الوطني السعودي إلى الحرس الملكي قبل أن يصبح الحارس الشخصي للملك سلمان وقائد قوة الحرس الخاص.

الثلاثاء 3:00
غيوم متناثرة
C
°
14.05
الأربعاء
17.61
mostlycloudy
الخميس
13.24
mostlycloudy
الجمعة
12.78
mostlycloudy
السبت
13.38
mostlycloudy
الأحد
14.77
mostlycloudy