نيوزيلاندا تخيّب أمال جبهة البوليساريو في قضية الفوسفاط المغربي

تلقى ممثلو جبهة البوليسايو في دولة نيوزيلاندا خيبة أمل قوية، إثر فشل مسعاهم في دفع الشركات النيوزيلاندية إلى التوقف عن استيراد الفوسفاط المغربي من منجم بوكراع في الجنوب، بدعوى أن مكتب الشريف للفوسفاط المغربي "يسرق" خيرات تعود لـ"الشعب الصحراوي".

وحسب مصادر إعلامية، فإن ممثلي جبهة البوليساريو في العاصمة النيوزيلاندية أوكلاند، قدموا شكاية لدى محكمة أوكلاند ضد الشركات النيوزيلاندية التي تستورد الفوسفاط من المغرب، وهو الأمر الذي دفع تمثيلية هذه الشركات للخروج ببلاغ قوي ضد ممثلي الجبهة.

ووفق ذات المصادر، فإن التمثيلية النيوزيلاندية لشركات استيراد الأسمدة، أكدت في بلاغها، أن الاتفاقيات الموقعة مع المغرب بخصوص استيراد الفوسفاط من منجم بوكراح بالأقاليم الصحراوية المغربية، عائداته المادية تتجه لدعم وتطوير تلك الأقاليم.

وأضاف بلاغ التمثيلية النيوزيلاندية، بأن عمليات الاستيراد الموقعة مع المغرب تحترم القوانين الدولية والقوانين التجارية، مشيرا إلى أن عدد من الدول العالمية الأخرى تستورد الفوسفاط من منجم بوكراع بالمغرب مثل الهند والبرازيل واليابان وأستراليا والصين.

وأكد البلاغ، أن الاتفاقيات الموقعة بين الشركات النيوزيلاندية والمغرب، هي اتفاقية مماثلة للاتفاقيات الموقعة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب في مجال الفلاحة والصيد البحري، والتي تعترف بسيادة المغرب على كافة مناطقه الصحراوية.

واعتبرت العديد من المصادر الإعلامية، أن هذا البلاغ من الشركات النيوزيلاندية كان ردا قويا لممثلي جبهة البوليساريو، وإخفاقا آخر لهذه الجبهة التي تقوم بمساعي كبيرة في مختلف مناطق العالم من أجل عرقلة أنشطة الاستيراد التي تأتي من الأقاليم الصحراوية المغربية.

وبالرغم من محاولات البوليساريو لإخفاء مجهودات المغرب  في دعم وتطوير الأقاليم الجنوبية، إلا أن الوقائع على الارض تفند كل تلك المحاولات، فمدن مثل العيون والداخلة تشهدان تنمية مستمرة، ويتم دعم الساكنة بمختلف الحاجيات والمتطلبات.

الأثنين 15:00
سماء صافية
C
°
15.55
الثلاثاء
14.91
mostlycloudy
الأربعاء
16.05
mostlycloudy
الخميس
17.31
mostlycloudy
الجمعة
17.69
mostlycloudy
السبت
17.01
mostlycloudy