نيويورك تايمز: عاملات الفراولة.. اغتصاب في إسبانيا وطلاق في المغرب

عادت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية لتسليط الضوء على قضية عاملات الفراولة المغربيات في الحقول الإسبانية، في تقرير كشفت فيه معاناة هذه الفئة من التحرشات الجنسية والاغتصاب إسبانيا، ومعاناة أخرى تبدأ معهن بعد عودتهن إلى المغرب.

الصحيفة نشرت تقريرها تحت عنوان "Workers in Spain’s Strawberry Fields Speak Out on Abuse" يضم تصريحات بعض ضحايا التحرش والمضايقات الجنسية في حقول الفراوالة بإقليم هويلفا الإسباني ممن قررن الحديث وكشف معاناتهم في حقول "الذهب الأحمر".

حالات جديدة

كشف تقرير نيويورك تايمز أن حقول الفراولة الإسبانية سجلت هذه السنة ظهور 10 حالات لعاملات مغربيات تعرضن للتحرش والاعتداء الجنسي، وتوجد قضايهن لدى القضاء الإسباني حاليا. ووفق ذات المصدر، فإن القضاء الاسباني يحقق في هذه القضايا الجديدة التي تفجرت هذه السنة، رغم الاجراءات والتطمينات التي قدمتها السلطات المغربية والاسبانية لتفادي وقوع حالات مماثلة لما وقع في السنة الماضية.

تحرش واغتصاب

وتحدثت إحدى الضحايا للصحيفة عن معاناتها الشديدة فور وصولها إلى إسبانيا، حيث وجدت نفسها أمام تحرشات رئيسها في العمل الذي طلب منها الرضوخ لرغاباته الجنسية، رغم أنها متزوجة ولديها طفلة.

وأضافت ذات المتحدثة، أنها بعد رفضها لرغبات رئيسها، بدأت تتعرض للعقاب والمعاملة القاسية في العمل، وأصبح يُفرض عليها القيام بأشغال شاقة، كانتقام منها. متحدثة أخرى ممن توجد قضيتها لدى القضاء، كشفت عن التحرشات الجنسية الكثيرة التي تحدث في حقول الفراولة التي تصل إلى حد الاغتصاب والاجهاض، بغض النظر عن معاناتهن مع الظروف المعيشية القاسية وغياب أبسط شروط العيش في المساكن التي تقدم لهن للعيش فيها.

احتقار وطلاق

الصحيفة الأمريكية كشفت في هذا التقرير، أن معاناة العاملات المغربيات، لا تقف عند حدود إسبانيا، بل تتواصل حتى في المغرب بعد عودتهن إلى وطنهن.و أوضحت الصحيفة في ذات السياق نقلا عن بعض العاملات، أن عدد منهن تعرضن للطلاق من أزواجهن بعد عودتهن إلى المغرب، بسبب فضائح التحرش الجنسي في حقول الفراولة الذي انتشرت في وسائل الإعلام المغربية.

ورفضت إحدى المتحدثات لنيويورك تايمز الكشف عن إسمها أو تحديد هويتها، خشية تعرضها لما تعرضت له العديد من النساء بعد عودتهن إلى المغرب، سواء الطلاق او الاحتقار. وقالت ذات المتحدثة أن بعض النساء تعرضن لغضب شديد واحتقار من طرف أفراد من عائلاتهن، بعد تفجر قضية الاعتداءات الجنسية في حقول الفراولة بإسبانيا في الصحافة المغربية.

غياب إجراءات حمائية 

رغم أن السلطات المغربية المختصة ونظيرتها الإسبانية قد تحدثتا للصحافة بأن هذه السنة ستكون هناك إجراءات ستمنع وقوع حالات التحرش أو الاعتداء الجنسي على العاملات المغربيات في حقول الفراولة، إلا أن ظهور حالات جديد يُكذب ذلك. وحسب نيويورك تايمز نقلا الضحايا وبعض الجمعيات المدافعة عن حقوق العاملات، فإن الوضع في حقول الفراولة لم يتغير إطلاقا عما كان عليه سابقا.

ووفق ذات المصدر، فإن ظروف العيش القاسية لازالن كما هي، والاعتداءات الجنسية لا زالت تظهر مثلما كان الحال في العام الماضي وسط صمت الحكومتين المغرية والإسبانية هذه السنة. 

السبت 6:00
مطر خفيف
C
°
16.16
الأحد
16.91
mostlycloudy
الأثنين
16.87
mostlycloudy
الثلاثاء
17.06
mostlycloudy
الأربعاء
17.65
mostlycloudy
الخميس
17.9
mostlycloudy