وزير الداخلية الإسباني يرد على الانتقادات الدولية لعمليات إعادة القاصرين المغاربة من سبتة

خرج وزير الخارجية الإسباني، فيرناندو غراندي مارلاسكا، بتصريح إعلامي رد فيه على الانتقادات الدولية التي أطلقتها العديد من المنظمات الحقوقية، بشأن عمليات إعادة القاصرين المغاربة من سبتة المحتلة وترحيلهم إلى ذويهم، وهي العمليات التي اعتبرها منظمة الأمم المتحدة بأنها "خرق للقوانين الدولية" المتعلقة بحقوق القاصرين.

وأكد وزير الداخلية الإسباني الذي رد في حوار إذاعي مع إذاعة كادينا سير الإسبانية، بأن عمليات إعادة القاصرين المغاربة من مدينة سبتة وتسليمهم إلى السلطات المغربية من أجل ترحيلهم إلى ذويهم، لا يخرق القوانين الدولية، وتتم وفق اتفاق قد سبق التفاهم عليه مع المغرب.

وأضاف فيرناندو غراندي مارلاسكا، بأن جميع القاصرين المغاربة الذين يتم إعادتهم حاليا إلى ذويهم في المغرب، يتم ذلك وفق اجراءات قانونية وضمانات تؤكد عودتهم وتسليمهم إلى ذويهم وأهاليهم، في حين أن القاصرين الذين هم معرضون لخطر ما، لن يتم إعادتهم في هذه العمليات.

وأكد مارلاسكا، بأن القاصرين الذين تم ترحيلهم إلى المغرب توجد ضمانات على لقائهم بأهاليهم، وذهب إلى أبعد من ذلك وقال بأن القاصرين الذين يتم إعادتهم إلى المغرب حاليا أعربوا أكثر من مرة عن رغبتهم في العودة إلى مدنهم ولم شملهم بأسرهم.

وتأتي هذه التصريحات بعد تعالي صيحات عدد من المنظمات الحقوقية الدولية في إسبانيا والعالم، تنتقد عمليات ترحيل القاصرين المغاربة من سبتة وتسليمهم إلى السلطات المغربية التي تعمل على إعادتهم إلى أهاليهم، حيث تم اعتبار هذه العمليات خرقا للقوانين المرتبطة بالقاصرين والأطفال.

وعلى عكس ما صرح به وزير الداخلية الإسباني، فإنه فور سماع العشرات من القاصرين المغاربة المتواجدين في سبتة بالاتفاق الذي تم التوصل إليه مع السلطات المغربية، قام أكثر من 50 منهم إلى حد الساعة بالفرار من مراكز الإيواء الخاصة بهم والتخفي في أماكن مجهولة بالمدينة.

وكان المئات من القاصرين المغاربة قد تسللوا إلى مدينة سبتة في ماي الماضي، في فورة الأزمة الدبلوماسية بين الرباط ومدريد بسبب قيام إسبانيا باستقبال زعيم البوليساريو إبراهيم غالي، وهو ما دفع بالسلطات المغربية إلى إيقاف مراقبة حدود سبتة، مما تسبب في حدوث تدفقات كبيرة للمهاجرين البالغين والقاصرين المغاربة على المدينة.

ويُشير هذا الاتفاق الأول من نوعه بين البلدين منذ اندلاع الأزمة بين المغرب وإسبانيا في أبريل الماضي، على وجود تحسن في العلاقات الثنائية، مما يشي باقتراب حدوث انفراج في العلاقات بين البلدين وعودة الأمور إلى نصابها.

الجمعة 9:00
سماء صافية
C
°
20.06
السبت
19.39
mostlycloudy
الأحد
19.66
mostlycloudy
الأثنين
19.06
mostlycloudy
الثلاثاء
18.75
mostlycloudy
الأربعاء
19.32
mostlycloudy