وزير الصحة: ليس هناك أي تحول جيني يفسر تزايد في عدد الحالات الحرجة وحالات الوفيات

أكد وزير الصحة، خالد آيت الطالب، اليوم الجمعة بالرباط، على عدم وجود أي تحول جيني يفسر تزايد في عدد الحالات الحرجة وحالات الوفيات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد في بعض المدن بالمملكة خاصة بطنجة.

وأوضح آيت الطالب، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن "الوضعية الوبائية في المغرب لا تختلف بأي حال عن مثيلاتها على المستوى الدولي"، لافتا إلى أن " هناك معدلات ومؤشرات مهمة للغاية ومشجعة، لكن في المقابل لاحظنا مؤخرا بروز تزايد في الحالات الحرجة وحالات الوفيات بمدينة طنجة مقارنة بمدن أخرى مثل فاس والدار البيضاء ومراكش".

وأشار، في هذ الصدد، إلى أن "سلالات فيروس كوررونا المكتشف في المغرب لم يعرف أي طفرة لأن السلالة الموجودة والمتداولة منذ بداية ظهور الوباء هي نفسها والتي توجد أيضا لدى الأشخاص المصابين الذين لا تظهر عليهم أعراض".

وفي هذا الإطار، يقول الوزير، أظهرت الدراسات، التي أجريت على مستوى معهدين مختلفين، أن التحول الجيني لا يبرر بأي حال من الأحوال هذه الحالات الحرجة أو حالات الوفيات، عازيا هذا الأمر إلى تسجيل تراخي وعدم احترام التدابير الاحترازية والوقائية منذ بداية المرحلة الثالثة من تخفيف الحجر الصحي.

ولفت آيت طالب إلى أن هذا التراخي عرض الأشخاص ذوي الهشاشة وكبار السن أو الذين يعانون من أمراض مزمنة للإصابة بالفيروس.

السبت 3:00
مطر خفيف
C
°
13.42
الأحد
16.38
mostlycloudy
الأثنين
15.89
mostlycloudy
الثلاثاء
16.97
mostlycloudy
الأربعاء
18.27
mostlycloudy
الخميس
17.38
mostlycloudy