وفاة "الأب الروحي" للأساتذة المتعاقدين بعد إصابته في اعتصام بالرباط

توفي، اليوم الاثنين، عبد الله حجيلي، الملقب بـ"الأب الروحي لتنسيقية الأساتذة المتعاقدين"، متأثرا بإصابات التي تعرض لها إثر التدخل الأمني لفض اعتصام الأساتذة أمام البرلمان خلال شهر أبريل المنصرم.

وعلمت تنسيقية الأساتذة أن والد الأستاذة هدى حجيلي من مديرية آسفي، قد فارق الحياة، بسبب الإصابات التي تعرض لها خلال مرافقته لأبنته للاعتصام الذي كان ينظمه أساتذة التعاقد أمام البرلمان بالعاصمة الرباط.

وخلف خبر وفاة عبد الله حجيلي، بعد دخوله في غيبوبة بمستشفى السوسيسي، غضبا واسعا وسط "أساتذة التعاقد"، حيث تداولت العديد من المجموعات "الفايسبوكية" صورا للهالك، مرفوقة بتدوينات غاضبة، تترحم على "شهيد التنسيقية" وتدين وفاته التي حملتها للدولة المغربية.

وسبق وكشف مجموعة من الاساتذة، أن حجيلي قد أصب خلال فض الاعتصام برضوض على مستوى الرأس وكسور على مستوى الكثف والقفص الصدري، بعد سقوطه بسبب خراطيم المياه، دخل على إثرها في غيبوبة استوجبت إداعه بقسم العناية المركزة بالمستشفى إلى غاية وافته اليوم الاثنين.

الجمعة 21:00
غائم جزئي
C
°
19.02
السبت
21.65
mostlycloudy
الأحد
21.83
mostlycloudy
الأثنين
22.53
mostlycloudy
الثلاثاء
22.53
mostlycloudy
الأربعاء
23.47
mostlycloudy