تشارلز الثالث ملكا رسميا لبريطانيا بعد يومين على وفاة إليزابيث الثانية

 تشارلز الثالث ملكا رسميا لبريطانيا بعد يومين على وفاة إليزابيث الثانية
الصحيفة - متابعة
السبت 10 شتنبر 2022 - 15:08

أكد تشارلز الثالث السبت خلال إعلانه رسميا ملكا لبريطانيا في مراسم تاريخية أنه "يدرك جيدا الواجبات والمسؤوليات الكبيرة" المناطة بالملك.

وقال العاهل البالغ 73 عاما أمام مجلس اعتلاء العرش الذي يضم مستشارين سياسيين ودينيين كبارا إنه سيبذل كل جهده ليكون على "المثال الملهم" لوالدته الملكة إليزابيث الثانية التي توفيت الخميس عن 96 عاما.

أعلن مجلس اعتلاء العرش رسميا السبت تشارلز الثالث ملكا لبريطانيا بعد يومين على وفاة والدته الملكة إليزابيث الثانية عن 96 عاما.

وأعلن المجلس في جلسة تاريخية متلفزة عقدت في قصر سانت جيمس بلندن أن "الأمير تشارلز فيليب آرثر جورج هو الآن، بوفاة جلالتها.. ملكنا تشارلز الثالث.. فليحفظ الرب الملك".

مساء الجمعة للمرة الأولى منذ 70 عاما علا النشيد الوطني البريطاني بصيغة "غود سايف ذي كينغ"(فليحفظ الرب الملك) في كاتدرائية سانت بول في ختام مراسم دينية تكريما لإليزابيث الثانية. وحل هذا النشيد مكان "غود سايف ذي كوين" (فليحفظ الرب الملكة) المعتمد منذ جلوس الملكة الراحلة على العرش العام 1952.

وقبيل ذلك، توجه تشارلز الثالث من قصر باكينغهام للمرة الأولى إلى مواطنيه بصفته ملكا في كلمة متلفزة مسجلة مشيدا بتأثر بوالدته "الحبيبة" التي توفيت عن عمر ناهز الـ 96 عاما بعد حكم استمر 70 سنة وسبعة أشهر. ووصف إليزابيث الثانية بأنها "مصدر إلهام ومثال" له ولعائلته.

ووعد الملك الجديد بأن يكون في خدمة البريطانيين طوال حياته على غرار والدته التي قطعت هذا العهد وهي في الحادية والعشرين. واكد بلهجة واثقة "على غرار الملكة التي قامت بذلك بتفان راسخ، أتعهد أنا أيضا رسميا الآن طوال الوقت الذي يمنحني إياه الرب، الدفاع عن المبادئ الدستورية التي هي في صلب أمتنا".

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...