مصر تضغط لبرمجة مباريات دوري الأبطال في الإمارات.. والكاف تتردد في إعلان الكاميرون بلدا مضيف

 مصر تضغط لبرمجة مباريات دوري الأبطال في الإمارات.. والكاف تتردد في إعلان الكاميرون بلدا مضيف
الصحيفة - عمر الشرايي
الأربعاء 1 يوليوز 2020 - 21:59

لم تحسم الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم "كاف"، في هوية الدولة المستضيفة لنهائيات مسابقة دوري الأبطال، وذلك عقب اجتماع مكتبها التنفيذي، المنعقد أمس الثلاثاء، عبر تقنية الفيديو عن بعد "visioconférence"، وذلك رغم جملة القرارات الصادرة عن الجهاز الكروي القاري بشأن استئناف الاستحقاقات القادمة لكرة القدم الإفريقية، بعد فترة  توقف بسبب تداعيات جائحة "كورونا".

وتفاجأ الرأي العام الكروي القاري بعدم ذكر تحديد مكان إجراء مبارتي نصف نهائي ونهائي مسابقة دوري أبطال إفريقيا، من خلال البلاغ الرسمي الصادر عن الـCAF، عقب الاجتماع، في الوقت الذي حسم الأخير في استضافة المغرب للدورين النهائين لمسابقة كأس الكونفدرالية.

وفي الوقت الذي رجحت فيه مصادر من داخل الكونفدرالية أن يكون أمر الإعلان الرسمي عن استضافة دولة الكاميرون للحدث الرياضي، رهين بموافقة السلطات المحلية، ربط البعض الموضوع بوجود مقترح آخر يقضي بنقل المباريات إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو ما أربك حسابات المسؤولين داخل الجهاز المروي الإفريقي، بين مؤيد للفكرة ومعارض لها.

وكان الملغاشي أحمد أحمد، رئيس الكونفدرالية الإفريية لكرة القدم، قد أكد، خلال الندوة الصحافية التي عقدها، مباشرة بعد نهاية اجتماع المكتب التنفيذي، على أن المغرب سيستضيف نهائيات مسابقة كأس الكونفدرالية، على شمل بطولك مصغرة من ثلاث مباريات، على أن تحتضن الكاميرون نهائيات دوري الأبطال بنفس الصيغة، إلا أن بلاغ الـCAF ترك الغموض يلف أغلى المسابقات القارية على صعيد الأندية.

في سياق متصل، تناقلت عدة منابر إعلامية مصرية، منذ الأمس، خبر تقدم المسؤولين الإماراتيين بمقترح استضافة أبو ظبي للبطولة الرباعية المصغرة، عن دوري نصف النهائي والنهائي لدوري أبطال إفريقيا، وهو ما دافع عنه "اللوبي" المصري داخل كواليس "الكاف" بقيادة هاني أبو ريدة، مستغلين الاعتراف الأخير لحكومة القاهرة بمقر الكونفدرالية على ترابها، وهو ما أشاد به أحمد أحمد خلال اجتماع المكتب التنفيذي.

وعلمت "الصحيفة" من مصادر مطلعة أن جل أعضاء الـCAF، رفضوا المقترح الذي تقدم به الملغاشي أحمد أحمد، من أجل إقامة مباريات دور نصف النهائي والنهائي للمسابقتين القاريتين للأندية، وذلك على شكل بطولة مصغرة بدولة الإمارات العربية المتحدة، الأخيرة التي تقدمت بطلب من أجل ذلك، إلا أن عدم الإعلان الرسمي عن الدولة المحتضنة لها، ترك التساؤلات تطرح مجددا حول الملف.

جدير بالذكر أن العلاقات المصرية-الإماراتية الجيدة، بلغ صداها إلى احتضان أبو ظبي، في فبراير الماضي، لنهائي كأس السوبر المصري، الذي جمع الغريمين الأهلي والزمالك، وانتهى بانتصار الأخير، بعد اللجوء إلى ضربات الترحيح، في مباراة جرت على أرضية ملعب "محمد ابن زايد".

وكان الجهاز الكروي الإفريقي، قد استقر على إلغاء نظام الذهاب والإياب وإجراء مبارتين فاصلتين عن دور نصف النهائي لمسابقة دوري الأبطال، حيث ستكون العاصمة الكاميرونية ياوندي مرشحة لاستضافتهما، على أن تلعب بها المباراة النهائية كما كان محددا سلفا، بنظام المباراة الواحدة، وفق التعديلات الجديدة المحدثة على البطولة.

وسيتبارى ممثلوا كرة القدم المغربية والمصرية من خلال دورة رباعية مصغرة، سيواجه من خلالها الزمالك والأهلي المصريان، تواليا، الرجاء والوداد الرياضيان، من أجل حجز مقعد في المباراة النهائية لأغلى المسابقات القارية على مستوى الأندية.

في سياق مرتبط، سيتم نقل مبارتي نصف نهائي مسابقة كأس الكونفدرالية إلى العاصمة المغربية الرباط، حيث سيكون ملعب الأمير مولاي عبد الله على موعد مع احتضان المبارتين اللتين تجمعان نهضة بركان أمام حسنية أكادير، وبيراميدز المصري أمام حورويا كوناكري الغيني، من أجل تحديد المتأهلين إلى المباراة النهائية.

من "جمّل" الحبيب المالكي للقصر؟

عيّن الملك محمد السادس، يوم أمس الاثنين، الحبيب المالكي في منصب رئيس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وجاء في بلاغ الديوان الملكي أن الملك زود المالكي بتوجيهات من أجل قصد ...

استطلاع رأي

هل تعتقد أن المنتخب المغربي قادر على تجاوز الدور الأول بكأس العالم في قطر؟

Loading...